السودان - كوورة: بدر الدين بخيت

الحق فريق فيتا الكونجولي، هزيمة تاريخية ومذلة حين فاز عليه (4/1)، في مباراة جرت عصر اليوم الثلاثاء بإستاد الجوهرة الزرقاء في مدينة ام درمان، ضمن الجولة الثانية لفرق المجموعة الاولى ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

تقدم المريخ بهدف السبق عن طريق سيف تيري في الدقيقة 7، قبل أن يحرز فيتا رباعيات عن طريق اوبيد ميامبا هاتريك في الدقائق 29 و75 و68، وجمعة شعباني في الدقيقة 35.

وبهذا الفوز رفع فيتا نقاطه إلى 3 مختلف المركز الثاني في المجموعة الأولى.

كشر المريخ مبكرا عن رغبته الهجومية وذلك من فرصة سيف تيري في الدقيقة 2، حين توغل داخل الصندوق وسدد تحت الضغط كرة لولبية مرت خطيرة جوار القائم الأيمن.

وفي الدقيقة 4 تحصل المريخ على اول ركلة زاوية.

وبعدها بدقيقة ضاعت فرصة أخرى شايف تيري حين سدد فوق المرمى.

وفجأة في الدقيقة تقدم الظهير الأيسر النشط لقيتو كلوب، إيرنيست لوزولو وموه بلاعبين على حافة الصندوق وسدد كرة قوية زاحفة مرت يمين الحارس منجد النيل.

وتدريجيا دخل أجواء المباراة وإبداء يفرض شخصيته الفنية عن طريق لاعب الوسط زيمانجا سوزي والظهير الأيسر ايرنيست لوزولو، في ظل تراجع ثنائي محور المريخ ضياء وسعيد كايويوني الاوغندي، فأثر ذلك على دفاع بالكامل الذي ظهر عليه الشرود بوضوح.

ونتيجة لتفوقه في الاداء كاد فيتا ان يدرك التعادل من كرة قوية من خارج الصندوق سددها اوبيد مايانجا، ارتدت من العارضة في الدقيقة 20.

وعاد المريخ مرة أخرى لأجواء المباراة وتحصل على عدة ركلات زاوية بلغت 5.

وفي الدقيقة 29 أدرك فيتا التعادل، من مخالفة، سدد منها زيمانجا سوزي كرة زاحفة قوية صدها الحارس حمد النيل داخل الست ياردات، تباطأ دفاع المريخ في تشتيتها قلقهم اوليم ميامبا موكوكياني واكملها في المرمى.

وقبل أن يستفيق المريخ من صدمة التعادل أضاف فيتا هدفه الثاني من ركلة جزاء، تسبب بها الظهير ايرنيست، حين سدد كرة قوية لامست يد الظهير الأيمن عبد الرحمن كرنقو، احساسي الحكم الجزائري مصطفى غربال ركلة جزاء سدد منها بنجاح جمعة شعباني في الدقيقة 35.

وفي الدقيقة 38 ايام سيف تيري فرصة هدف محقق، حين أسقط النيجيري توني برأسه كرة داخل الست ياردات، لكن سيف الذي كان خاليا من المراقبة سدد كرة ضعيفة في المرمى المكشوف.

وفي الدقيقة 40 استغل فيتا ارتباك دفاع المريخ وكاد أن يضيف هدفا ثالثا من الكرة التي سددها دوكابيل مولوكو في المرمى والحارس منجد خارج الخشبات، لكن الكرة عالية خطيرة جوار القائم الايمن.

وفي الشوط الثاني اجرى مديره الفني نصر الدين النابي تبديلا مع البداية بخروج سعيد الاوغندي ودخول صانع الألعاب وجدي عوض.

وحافظ فريق فيتا على اسلوبه بالدفاع الجيد والانطلاق بهجمات منظمة وخطيرة، فيما استمات لاعبو المريخ لإيجاد لأقدامهم في الملعب.

و
وفاجأ فيتا المريخ بالهدف الثالث في الدقيقة 54 عن طريق اوبيد ميامبا، مستفيدا من تمريرة في قلب دفاع المريخ من دوكابيل مولوكو، فسدد ميامبا بارتياح في المرمى.

وأجرى المدرب النوبي عدة تعديلات تباعا بخروج كل من توني وماتوكس والسماني الصاوي ودخول كل من كبري المدينة والبوركيني ويند بانجا واللاعب الشاب الجزولي حسين، لكن حال المريخ لم يتغير.

وفي الدقيقة 68 ضرب زيمانجا سوزي على امال المريخ بالهدف الرابع من بطريقة مثيرة من كرة عالية لعبها الحارس سايمون لوتي وصلت حافة صندوق المريخ، فلامست ظهر اوبيد مايامبا وحولت مسارها لحظة خروج منجد النيل من مرماه، ففاتت عليه، ولحق بها مايامبا ولعبها بهدؤ المرمى لتنتهي المباراة برباعية لقيتو.

وفي مباراة أخرى في نفس المجموعة فاز سيمبا التنزاني على ألأهلي المصري بهدف دون مقابل بتنزانيا