السودان-كوورة: بدر الدين بخيت

تعادل فريق توتي الخرطوم الوافد الجديد للدوري الممتاز، مع المريخ (1/1) مساء اليوم الجمعة، على ستاد الجوهرة الزرقاء، ضمن الأسبوع السادس للمسابقة.

تقدم نادر بابكر بهدف لتوتي في الدقيقة 13، قبل أن يدرك البديل بكري المدينة التعادل للمريخ في الدقيقة 50.

بهذه النتيجة، أوقف توتي انتصارات المريخ المتتالية، ورفع رصيده إلى 5 نقاط، فيما رفع المريخ رصيده إلى 14 نقطة.

وشهد تشكيل المريخ تعديلا بعودة أحمد تِمْبِش لقلب الدفاع، وشارك صانع الألعاب عزام عادل منذ البداية، والمهاجم محمد عباس لأول مرة بعد عدة مباريات بدلا عن سيف تيري.

وتفاجأ المريخ بأداء ثابت وواثق من جانب فريق توتي، الذي لعب بتقارب بين الخطوط، متكتلا بأكثر من 6 لاعبين أمام منطقة دفاعه بقيادة إبراهيم كولينا، معتمدا على الهجمة المرتدة.

وفرض توتي أسلوبه ونجح في الوصول لمرمى المريخ من هجمة مرتدة، حاول حارس المريخ منجد التصدي لها، لكنه فشل في السيطرة على الكرة فخطفها المهاجم نادر بابكر وسددها بإتقان في المرمى الخالي في الدقيقة 14.

بعد الهدف، فقد لاعبو المريخ التركيز، ولم يتمكنوا من تهديد مرمى توتي إلى على فترات متباعدة.

وفي الدقيقة 20، سدد عبد الرحمن كُرُنْقُو كرة قوية من مخالفة خارج الصندوق، حولها حارس توتي وحيد كيفا إلى ركلة زاوية.

وبعد 8 دقائق، أضاع المريخ فرصة هدف محقق من الكرة التي زاحم فيها الحارس وحيد كيفا، مهاجم المريخ بانجا، فسقطت الكرة لعباس الذي سدد فوق المرمى المكشوف.

تعادل المريخ

في الشوط الثاني، دخل مهاجم المريخ بكري المدينة منذ الدقيقة الأولى بديلا لمحمد عباس، ونجح في تعديل النتيجة مستغلا كرة من رمية تماس لحسن كرنقو، حولها الجزولي حسين برأسه داخل الصندوق، فسددها قوية في أعلى الزاوية اليمنى لوحيد كيفا.

بعدها، لم يتقدم توتي من منطقة الوسط، وتمركز لاعبوه تماما أمام مرماهم، في وقت ضرب عليهم المريخ حصارا شديدا، وهاجم بضراوة ليتألق دفاع توتي بقيادة عمر سفاري والحارس وحيد كيفا.

بدأ سيل هجمات المريخ يتدفق صوب مرمى توتي منذ الدقيقة 69، التي أنقذ فيها كيفا مرماه من كرة خطيرة، من رأسية وحيد بانجا في أقصى الزاوية اليمنى.

وفي الدقيقة 71، أرسل قائد المريخ أمير كمال كرة عالية داخل الصندوق، لامسها عزام برأسه، لكن وحيد كيفا غير مسارها فلامست العارضة وخرجت إلى ركلة زاوية، أسفرت عن هجمة أخرى خطيرة.

وأجرى مدرب المريخ ديديه، تبديلاته تباعا حتى الدقيقة 80، بخروج كل من ضياء محجوب والتاج يعقوب وعزام عادل، ودخول صانع الألعاب وجدي عوض والظهير أحمد بيبو ومهاجم فئة الشباب عبد الكريم عبد الرحمن.

وضاعت فرصة هدف محقق لعبد الكريم عبد الرحمن الذي ارتمى على الأرض ولامس برأسه كرة عكسها أحمد آدم بيبو، لكنها مرت جوار القائم الأيمن.

الأهلي مروي والمريخ الفاشر

وفي مباراة أخرى ضمن الأسبوع السادس، واصل الأهلي مروي انتصاراته، بفوزه على المريخ الفاشر (2/0)، بستاد حليم/شداد.

سجل لمروي كل من معز عبد الحليم "عجب" وقِسْم الله في الدقيقتين 45 و50، وأضاع ياسر الطيب قَصَّاري ركلة جزاء للمريخ الفاشر.

ورفع مروي رصيده إلى 11 نقطة، فيما تجمد الفاشر عند 4 نقاط.