السودان - كوورة: بدر الدين بخيت

حقق الهلال فوزه الأول في الدوري السوداني الممتاز، على ضيفه الأمل عطبرة بنتيجة (3-0)، في مباراة جرت مساء اليوم الثلاثاء، بستاد الجوهرة الزرقاء، ضمن مباريات الأسبوع الثالث للمسابقة.

ويدين الهلال بفوزه الأول في الدوري، لنجم وسطه وصانع ألعابه نزار حامد الذي أحرز ثنائية في الدقيقتين (25 و34)، ونصر الدين الشغيل 71.

وشهدت المباراة إبعاد مدرب الأمل عطبرة كفاح صالح عن الملعب وذلك بعد دقيقة واحدة من هدف الهلال الثاني.

وبهذه النتيجة رفع الهلال نقاطه إلى 5 من 3 مباريات، وتجمد الأمل في 4 نقاط.

وظهر الهلال بشكل فني قوي ومترابط وسيطر على المباراة تماما رغم استماتة الأمل في الدفاع عن مرماه وإغلاق المنافذ المؤدية للمرمى على الهلال.

وبرز بشكل لافت من الهلال نجم خط وسطه نزار حامد وظهيريه فارس عبد الله والسمؤال ميرغني، والمهاجم عيد مقدم.

وكسر الهلال صمود الأمل في الدقيقة 25 من الهجمة المنظمة التي تبادل فيها عيد مقدم ونزار حامد الكرة داخل الصندوق، ليمرر عيد لنزار، الذي موه واستدار وسدد بقدمه اليسرى كرة زاحفة أقصى الزاوية اليمنى للحارس الدولي أكرم الهادي سليم.

وأضاف الهلال الثاني في الدقيقة 34، بضربة رأسية محكمة لنصر الدين الشغيل من الكرة التي لعبها فارس عبد الله عالية من مخالفة على الجانب الأيسر لدفاع الأمل، فحولها نصر الدين الشغيل في أعلى الزاوية اليسرى لأكرم الهادي سليم.

وفي الشوط الثاني، أجرى مدرب الهلال 5 تبديلات تباعا، فخرج كل من عيد مقدم ووليد الشعلة، ونزار حامد وأباذر عبد المنعم وأبو عاقلة عبد الله، ودخل بديلا لهم على التوالي، كل من سليم برشاوي ومحمد عبد الرحمن وبشة الصغير ومجاهد فاروق وعبد الرؤوف يعقوب.

وأكمل الهلال سيطرته على المباراة بالهدف الثالث، الذي سجله نزار حامد من مخالفة من مركز الجناح الأيسر، نفذها سليم برشاوي في الدقيقة 71، أبعدها دفاع الأمل على حافة الصندوق، فأعاد المدافع الإيفواري محمد وتارا، تسديدها قوية، فحولها نزار حامد من موقعه داخل الست ياردات في المرمى.


وفي مباراة مثيرة بالأسبوع الثالث، رفع فريق هلال الساحل العائد للممتاز بعد 8 مواسم، إلى 6 نقاط، بعد فوزه القوي بإستاد حليم/شداد على المريخ الفاشر (3/1).

وأحرز هلال الساحل الأهداف الأربعة، عن طريق لاعبيه مجاهد العقيد والغاني مايكل أبوجي ورأفت محمد، ومدافعه عصام رَبَا هدف عكسي في مرماه إحتسب للمريخ الفاشر، الذي تجمد في 4 نقاط.

وأكمل هلال الساحل المباراة ب10 لاعبين بعد طرد لاعب وسطه نزار فتح الرحمن، بينما أضاع مجدي عبد اللطيف ركلة جزاء للمريخ الفاشر.


الخرطوم الوطني يستعيد الصدارة.. وفوز أول للوافد الجديد توتي

استعاد الخرطوم الوطني صدارة الدوري السوداني الممتاز، بعد تحقيقه الفوز الثالث على التوالي، وذلك على حساب أهلي شندي، بنتيجة (2/0)، اليوم الثلاثاء، على ستاد الجوهرة الزرقاء في مدينة أم درمان ضمن الأسبوع الثالث.

أحرز هدفي الخرطوم الوطني عوض طلبة في الدقيقة (11)، ومعاذ القوز في الدقيقة (71).

ورفع الخرطوم الوطني رصيده إلى 9 نقاط، فيما تجمد أهلي شندي عند 6 نقاط.

وشهد اللحظات التي سبقت هدف الخرطوم الثاني، قصة مثيرة، تمثلت في تنبيه معاذ القوز مهاجم الخرطوم، حكم المباراة لارتداء مدافع شندي أمجد سَرَّارِيَّة زي إضافي تحت القميص مخالف لألوان فريقه، وذلك قبل أن يصل أمجد لمنطقة الدفاع بعد دخوله بديلا.

وطلب حكم المباراة من أمجد الخروج من الملعب، للتخلص من الزي الإضافي، وبعد خروجه مباشرة، شتت دفاع شندي الكرة خارج الصندوق، ليسيطر معاذ على الكرة ويسددها بقوة لتلامس أحد المدافعين وتغير اتجاهها، وتغالط الحارس إسحق آدم وتسكن شباكه.

(الشرطة القضارف × توتي)

وفجر الوافد الجديد توتي مفاجأة كبيرة، بفوزه على الشرطة القضارف المتمرس، بنتيجة (2/0)، على ستاد حليم/شداد.

أحرز هدفي توتي، أمجد عمار من ركلتي جزاء، ونادر الطيب، علما بأن اللقاء شهد حالتي طرد.

ليحقق توتي أول فوز له بعد أول مباراتين خسرهما بالدوري، ليضع كذلك أول 3 نقاط له في رصيده.

وأكمل الشرطة المباراة تحت ظروف صعبة، بعد طرد مدافعه المميز علي جعفر منذ الشوط الأول، ومديره الفني محمد الطيب.