السودان – كوورة: بدر الدين بخيت

تنطلق بالعاصمة السودانية الخرطوم، 4 مباريات في مستهل النسخة الجديدة من مسابقة الدوري السوداني الممتاز، غدا الأحد، والتي تعادل الرقم 26 منذ انطلاق البطولة في موسم (1995-1996).

(المريخ × هلال كادوقلي)

المريخ حامل اللقب يستهل حملة الدفاع عن لقبه بمواجهة فريق الهلال كادقلي، وهي المباراة الأهم ضمن جولات اليوم الأول.

وكان المريخ قد حقق اللقب في المواسم الـ3 السابقة، ويبدأ غدا محاولة جديدة لتحقيق رقم قياسي بتحقيق اللقب للمرة الرابعة على التوالي.

وتغير حال المريخ كثيرا عما كان عليه في موسم (2019-2021)، حيث يقوده الفرنسي ديديه جوميز، وستكون هذه أول مباراة محلية له.

ودعم جوميز بدايته بشكل قوي، حيث خاض 3 مباريات قارية بدوري الأبطال، بتعادله خارج ملعبه أمام أوتوهو الكونجولي، ثم فاز عليه في أم درمان، قبل الفوز على إنييمبا النيجيري (3-0)، في ذهاب الدور الثاني.

وعاد للمريخ قلب دفاعه صلاح نمر، الذي تغيب عن مواجهتي أم درمان أمام كل من أتوهو وإنييمبا بسبب الإصابة، وتعزز عودته الدفاع والوسط، حيث يمكن الاستفادة من قائد الفريق أمير كمال في وسط الملعب.

(هلال الفاشر × هلال الساحل)

ويظهر لأول مرة بعد غياب دام سنوات فريق هلال الساحل الذي كان قد هبط في موسم 2012 ولم يعود إلا هذا الموسم، وسيكون في مواجهة الهلال الفاشر، الذي أظهر عنادا في الموسم الماضي، وأنهى الموسم في الترتيب الـ12 برصيد 37 نقطة.

وخاض فريق هلال الساحل 8 مباريات ودية قبل مباراته الأولى بالدوري السوداني بعد العودة.

(الشرطة القضارف × الأمل عطبرة)

ويسعى فريق الشرطة القضارف حين يواجه فريق الأمل عطبرة، إلى تجنب تجربة الموسم الماضي المريرة.

بينما الفريق الذي حقق المركز الرابع في الموسم الماضي، سيتخذ من مباراة الشرطة منصة للتعافي من الخسارة الموجعة التي تلقها من ساليتاس البوركيني بكأس الكونفيدرالية.

(أهلي شندي × توتي)

المباراة الرابعة يظهر فيها الوافد الجديد فريق توتي، وستكون مهمة الفريق صعبة لأنه سيواجه الفريق المدجج بالخبرة الأهلي شندي.

وتحمل المباراة بعدا عاطفيا للمدير الفني الجديد لفريق توتي الفاتح النقر، فهو المدرب التاريخي للأهلي شندي، لأنه أول وآخر مدرب قاد الفريق لتحقيق بطولة كبيرة في السودان وهي الكأس في 2017.
///////////////////