الخرطوم : السوداني
اكد وزير الداخلية الفريق اول عز الدين الشيخ على منصور استتباب الأحوال الأمنية والجنائية والإنسانية بولاية غرب دارفور عقب الأحداث التى شهدتها الولاية مؤخرا .
وكشف الوزير عن توجيه باستخدام القوة وفقا لتقديرات الموقف حفاظا على أرواح وممتلكات المواطنين .
وقال وزير الداخلية في تصريحات صحفية عقب عودته من الولاية امس، إن القرارات الاتحادية الاخيرة أسهمت في إعادة الحياة الى طبيعتها بجميع محليات الولاية ومباشرة الأسواق والبنوك ومراكز الخدمات أنشطتها، مبينا أن اللجنة الأمنية بذلت جهودا مقدرة في إنفاذ الخطة الامنية التى تم تنفيذها بمشاركة القوات المسلحة وقوات الاحتياطى المركزى، مبينا أن اللجنة أمنت على مراقبة حدود الولاية خاصة الحدود المشتركة مع دولة تشاد بإشراف القوات المشتركة السودانية التشادية لضبط كافة مظاهر التفلت .