انطلقت بالأمس مسيرة الدوري الممتاز كانت ضربة البداية من نصيب القمة حيث ذهب المريخ للغرب الحبيب وواجه اسود الجبال في عرينها بكادوقلي واستطاع ان يتسلق جبالها 4 مرات وسقط في محاولتين لتكون النتيجة النهائية 4/2 و3 نقاط نجح المريخ في كسبها من الاسود هذا الموسم بعد ان خسرها، منها اثنين في الموسم الفائت.

* اما طرد الثنائي المحترف وارغو وايداهور فقد كان المؤشر السلبي الأبرز في المباراة وبداية غير موفقة لمحترفي المريخ الذين اجتهد الإعلام السالب في الموسم السابق في ان يجد لهم المبررات كونهما لم يقدما ما يشفع لهما بحصد الدولارات الحمراء فوارغو الذي كان نجم الاخفاقات الأول وبلا منازع في الموسم لمنصرم جاء هذا الموسم وفي أول مباراة ليقدم سيناريو فشله المعتاد ولكن بأسلوب جديد.

* فبعد ان قوي عود وارغو وكبر في السن بأمر لجنة التسجيلات ثم عادت وردت عمره إلى الصبا مرة أخرى أبى الصبي النيجيري إلا ان يثبت للجميع انه شاب قوي مفتول العضلات وبمقدوره ان يرسل اللكمات ويحطم أسنان اللاعبين.

* وارغو معه الحق فقد ذهب الفتى وطاف بقاع الدنيا وتحدث لوكالات الأنباء العالمية ولوسائل الإعلام المحلية والخارجية بأنه لا يشعر بالأمان في السودان وذلك على خلفية الحكم عليه بالجلد بعد ان قبض عليه مخمورا.. وذهب الوارغو لاكثر من ذلك حين وصف فريقه الذي استقدمه بملايين الدولارات بالكابوس.

* قال أحدهم مرة وهو يتحدث عن تالق وارغو في معسكر كسراني.. (البعيد عن العين بعيد عن ما يرنو) في اشارة إلى أن الأهلة هم سبب اخفاقات وارغو وانه (مكتف) لكنه ما أتى به وارغو من لكمات في مدينة الاسود يؤكد حقيقة ان وارغو صفقة خاسرة وأنه لم يأت للسودان للعب الكرة ابدا وإن كان وارغو (مكتف) الرجلين من قبل الأهلة فمن في المريخاب يتبرع بالذهاب لمايرنو ويقوم بتكتيف (ايدي) وارغو حتى لا يكون المحترف صديقا للكروت الحمراء وحتى نضمن سلامة لاعبينا من لكمات (الفاشل تكعيب).

* اما ايداهو فهو لا يقل (قرف) ونفس مقفولة من وارغو ولعل رحلاته الماكوكية عبر مطارات الدنيا في البحث عن نادي يحتمي به من ويلات الجحيم الذي يعيشه في القلعة الحمراء لخير شاهد على ان ايداهور هو الآخر مرشح ليكون الملاكم الثاني في كشف المريخ لكرة القدم.

* نصيحتي لأهل المريخ سحب الفريق من كل الدوريات السودانية والاكتفاء بالمعسكرات الخارجية في نيروبي وأديس واسمرا وبعد (مسح) مدن القارة السمراء المرور على مدن افريقيا البيضاء في الشمال مثل القاهرة وتونس وكازلابانكا فيضمن المريخ بذلك تألق لاعبيه جميعا بما فيهم الماسورة غاسيروكا.. وجمال الوالي قادر على إطلاق قناة فضائية خاصة لتلفزة تمارين المريخ وتسخينة لاعبيه وكذلك اللقاءات الودية ليستمتع جمهور المريخ الغلبان بالثلاثيات النارية والتمريرات النفطية (الكعبية) وأهداف الملك فيصل الهوليودية والاستماع بتتويج هيثم طمبل هدافا للرحلات وكذلك يضمن (ميدو) المشاركة في التقسيمة لمدة 90 دقيقة كاملة الدسم.

* وحتى لا تذهب مليارات الوالي مع الريح فيمكن للمريخ ان يتعاقد مع (سيكافا) بشكل حصري ويمنع الهلال من المشاركة طوال مدة سريان العقد عسى ولعل يشفي الفوز بها غليل الشعب الاحمر.

* كما نرجو من إدارة الهلال التنازل عن ان دعوة تصلهم من الخليج او المغرب العربي او مصر وتتاح الفرصة للمريخ في كافة البطولات الودية لتستزيد الخزائن الحمراء من عدد الكاسات المحمولة جوا.

* من جانبها ايقن بأن بنتنا (فهيمة) ستتنازل عن عدد 5 كاسات تحرزها في اي مسابقة قادمة.

* عفوا ايها الاسياد فالهلال اولى بالحديث والتعليق والاهتمام من غيره خاصة وهو الآخر قد استهل مسيرته الظافرة بإذن الله في الدوري.. ولكنه (القهر) ومحاولة رد الأذى الذي ظل يبثه الإعلام السالب في الجسد الأزرق ولكن هيهات.

* غاب كامبوس وحضر الهلال وما ان وضع (المعلم) عمر بخيت اول خطوة بيمينه على نجيل (المقبرة) وتبعه اللاعبون حتى هاجت المدرجات وماجت وكاد الجمهور ان ينزل لأرض الملعب ويحتضن اللاعبين فردا فردا.. ويقبلهم على خدودهم ما دام الشوق قد عربد بالعشاق.

* سادومبا والغزال وجدا وافر التحايا من الجماهير وتواصل التصفيق طوال زمن الشوط الأول الذي بسط فيه الهلال سيطرة كاملة على الملعب وظهر الفارق الفني واللياقي كبيرا بين الفريقين.. ولم يجد سيد البلد أية صعوبة في التقدم بهدف سادومبا وسيف مساوي رغم تألق بهاء الدين في اكثر من لعبة ورغم بعض الطلعات الخطرة للافيال.

* في غياب البرنس لعب الهلال مهاجما بسادومبا وكاريكا واحمد عادل مما شكل صداعا دائما لدفاع جزيرة الفيل بما فيهم الجزار الازرق صالح سنار وما لفت نظر كل من بالإستاد الأداء الجاد لاحمد عادل والعودة القوية التي تعني ان الخط الأمام في الهلال سيكون مولع نار.

* مساعد ياي كامبوس أبى لفرحة الأهلة بعودة عادل ان تتواصل فأخرجه وسط احتجاجات الجماهير وترك كاريكا الذي كان بعيدا عن مستواه.

* جزيرة الفيل استغلت تردد مساوي وتأخر التعاون وقلصت الفارق ثم عادلت النتيجة وسط تهاون ازرق.

* الحكم ابو شنب بدلا عن احتساب ضربة جزاء للهلال من لمسة يد لمدافع الجزيرة تبرع بالكارت الثاني لمساوي وطرده نتيجة احتجاجه.

* أبو شنب يدفع لاعبي الهلال للاعتراض فيكون نصيبهم الإنذار والطرد.. وعلى لاعبي الهلال الحذر من اخوان سيحة.

* عمر بخيت وعلاء يوسف ومهند الطاهر كانوا بعيدين عن مستواهم.

* أمادو يبدو انه مكسب جديد يضاف لمكاسب الهلال من المحترفين. أمادو منح الطرف الايسر هيبته.

* جوليت تخاشن مع ديمبا ونال انذارا ترى هل يرغب جوليت في العودة لذا قام بتصفية ديمبا

* الهلال امام جزيرة الفيل ليس هو هلال بن ياس.

* الجزيرة انهزمت امام المريخ بالخمسة وعادت واستأسدت امام الهلال وانهزمت بصعوبة.. السر يا فاروق يا جبرة.

جملة اخيرة

غاب كامبوس فغاب الهلال وتقول لي ما عايز مساعد مدرب وطني!!

هلال العز Alilal [عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.]