بسم الله الرحمن الرحيم
حكايه خياليه من وحى العصيان المدنى !
على الفنجرى من التجار الجبهجيه يعيش فى مدينة جدة بالمملكة العربيه السعودية يمتلك ثلاث مغاليق فى السجانة ومطعمين فى السوق العربى كفيله أمير سعودى أزعجته إرهاصات العصيان المدنى إتصل على شقيقه حمزه الذى يدير أعماله فى السودان وشقيقه حمزه طمعان فى ماله .
الفنجرى يسأل حمزه هاتفيا ألو حمزه السلام عليكم .
حمزه وعليكم السلام يا شيخنا الفاضل .
الأولاد والأهل كلهم بخير .
حمزة بخير والحمد لله كلهم تمام .
الفنجرى :طيب قول لى الشغل ماشى كيف ؟
حمزه : أمبارح السبت ولا الليله الأحد ؟
الفنجرى شنو أمبارح السبت ولا الليله الأحد أنا ضربت ليك لأنى سامع البلد مقلوبة بسبب العصيان المدنى ؟
حمزه: أى تمام فى عصيان مدنى ؟
الفنجرى: صحى العصيان نجح ؟
حمزه: تقول شنو يا أخى نجح ميه الميه !
الفنجرى يا أخوى إنت بتتكلم جد ؟
حمزه: أقول ليك شنو من أمبارح حالنا واقف الناس من سمعت العصيان إدسو فى البيوت أنا مشيت السجانه المغالق الثلاثه مافى زبائن واصلت مشيت السوق العربى المطاعم الأتنين مفتوحين مافى زباين الأكل بار !
الفنجرى: دا كلام شنو الأكل بار ؟
حمزه: نعم يا زول خسارة شديدة ما عارفين نسوى شنو .
الفنجرى يغلق هاتفه وبذهب إلى صديقه الجبهجى عمر من حجر العسل عنده بنشر فى دوار الدراجه فى جده حى الفيصليه .
الفنجرى السلام عليكم يا أبو عمير .
عمر : يا أهلا مرحبا حياك الله يا شيخ العرب إتفضل جلس المحل محلك .
الفنجرى : بارك الله فيك .
عمر : تشرب شنو ؟
الفنجرى : هو فى نفس عشان أشرب انت ما سمعت الأخبار ؟
عمر : أخبار شنو إن شاء الله خير ؟
الفنجرى: أخبار العصيان الآن إتصلت على أخوى حمزه قال لى: العصيان نجح ميه الميه ووقف حالنا !
عمر: حمزة دا عايز يبوظ أعصابك معقول العصيان ينجح مع ناس الأمن الشايفين شغلهم وناس الإحتياطى المركزى وناس الدفاع الشعبى البياكلو النار ولا ناس التدخل السريع بقيادة حميدتى ؟
الفنجرى :عشان كده أنا من سمعت كلامه لعبتك راس وجيتك عدل عايز أطمئن .
عمر: يا زول ما تصدق إشاعات الشيوعين والعلمانيين ديل بيحلموا ودا كلام فارغ ساكت .
الفنجرى: بارك الله فيك يا ابو عمر طمنتنى الله يطمنك دحين أنا ماشى المطعم السودانى أشوف غداء تجئ معاى ؟
عمر بالهنا والشفا وما تصدق الحكابة دى ديل ناس مجانين عصيان شنو البنجح فى السودان ؟ أمشى أكل أكلك لكن طبعا ما زى أكل مطاعمك فى السودان .
فى المطعم السودانى الفنجرى يطلب بلدى ويرخى أضانه لسودانيين جنبو يتونسوا واحد منهم والله يا جماعة دى ثالث مره السودانين يعملوها.
يرد عليه الآخر: عملوا شنو ؟ يرد عليه والفنجرى يسمع عملوا عصيان مدنى ناجح بالله معقول الكلام دا جبتو من وين ؟ من وين شنو أنت ما عندك واتساب ياها دى الصور رسلوها لى من الخرطوم الشوارع كلها فاضيه يعنى صحى العصيان نجح ؟ قلت ليك شوف كان ما مصدق إتفرج ياها دى صور الخرطوم محلاتها كلها مقفله وشوراعها ما فيها عربيه واحده الفنجرى يبلش الأكل يعنى صحى العصيان نجح ويقوم ماشى وصاحب المطعم يطاردو يا زول الحساب والفنجرى يتمتم يعنى العصيان نجح بيتى إتخرب هسع كفيلى الأمير أقول ليه شنو ؟ أنا وعدته أقدم ليه عشرة خرفان هديه وصفحتين عسل نحل وشوال صمغ عربى هسع أقول ليه شنو وصاحب المطعم يوقفه ويقول ليه: يازول الحساب الفنجرى هسع أقول ليه شنو ؟
ما أنا وعدته صاحب المطعم يردد : لا حول ولا قوة إلا بالله ويرجع للسودانيين فى المطعم أخوكم دا جنا حصلوا قعد يسوى صحى العصيان نجح ؟
السودانى يقول لأخو التانى : دا الظاهر عليه جبهجى يا أخى قوم نحصله وعندما يصلوه الفنجرى يسأل واحد منهم يا أخينا شارع المطار البيمشى أركويت وينو ؟
ويرد السودانى الآخر لا إله إلا الله الجبهجى دا فكت منو . قول واحد دا جبهجى هنا فى جده حصل ليهو دا طيب لو صحى العصيان دا نجح تماما بقيت الكيزان كلهم الفى السودان يحصل ليهم شنو؟
بقلم الكاتب الصحفى
عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
27 / 11 / 2016


عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.