قبل شهر بوصفى رئيسا لمنظمة ( لا للإرهاب الأوربية ) طلبت من الصديق الزميل الأستاذ / الرشيد سعيد ليضرب لى موعدا مع الأستاذه / سعاد الطيب مديرة إذاعة مونتكارلو لمناقشة قضايا هامه فالرجل مشكورا أوفى بوعده وطلب منى أن لا أتأخر عن الموعد المحدد وذهبت إلى إذاعة مونتكارلو وقابلت المديره و أطلعتها على المستندات الفرنسية الرسمية الخاصة بالمنظمة وذكرت لها أن الإجراءات الأمنية الصارمة ضرورة لمكافحة الإرهاب ولكن الأشد إلحاحا وضرورة تجفيف بؤر الإرهاب الفكرية والماليه وتنفيذ معالجات ثقافيه وإعلامية بالتعاون مع المنابر الإعلامية وأئمة المساجد لهذا أنا جئت للتعاون امنت المديره على كلامى وزودتنى بكرتها للتواصل .

وبنفس المنوال تواصلت عبر الواتساب مع الزميل الأستاذ/ توفيق مجيد لأن برنامجه الناجح نقاش يحظى بمتابعة جماهيربه و بإهتمام بعض القنوات العربية مثل الجزيره وبإعتباره إعلامى متمكن ومتفهم لقضايا العصر ووعدنى خير وذكر أنه مسافر إلى أمريكا وجرت مياه تحت الجسر وأنا لا أستطيع أن أفرض نفسى عليهما فقد قمت بواجبى لشعورى بالمسؤوليه تجاه البلد الذى أحمل جنسيته ولمعرفتى بالمخاطروالتحديات والتهديدات التى تواجه هذا البلد لكن لايمكن أن أفرض نفسى بالقوة على أى جهة ما .
ولم يمض شهر على هذه الإتصالات والتحذير الذى أطلعت الزملاء عليه هاهى فرنسا اليوم تتعرض لهجوم إرهابى إسلاموى غادر وماكر وسافر فى جنوب فرنسا أسقط ضحايا قتلى وجرحى أبرياء .
ومنظمة ( لا للإرهاب الأوربية ) تشجب وتدين بشدة مثل هذه المجازر البربريه التى يروح ضحيتها مدنيون أمنون أبرياء وهى فى ذات الوقت تهدد سلم وسلام العالم الإجتماعى وتسئ وتشوه صورة الإسلام المشرقة كما تظلم المثقفون والمتحضرون من أبناء الجاليه المغربيه من أطباءوصحفيين ومهندسيين وعمال بعيدون كل البعد من الإرهاب بل هم يشاركون فى بناء الحضاره الفرنسيه بكل ما يملكون من عطاء ووفاء والثابت أن الذين يقومون بالتفجيرات والعمليات الإرهابيه من أبناء المغرب هم خريجو السجون ومرصدون لدى وزارة الداخلية .
نحن فى منظمة ( لا للإرهاب الأوربية ) ننادى بضرورة إزالة المظالم للشباب المهمش ومكافحة العطالة والبطالة وسط الشباب .
كما نطالب بالعناية بخريجى السجون من الشباب وفق معالجات تربويه ونفسية وعلمية وإقتصادية حتى نتمكن من محاصرة الإرهاب وإزالة أسباب وقوعه لنضمن مستقبل أمن ومستقر ومتضامن ومتعايش بحب وتسامح وود وإحترام ويعيش الجميع فى أمن و سلام .

الكاتب الصحفى
عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
رئيس منظمة ( لا للإرهاب الأوربية ) فرنسا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
0753543163