بسم الله الرحمن الرحيم

للذين باعوا القضيه وجلسوا فى برلمان الإنقاذ العميله أهدى هذه القصيده !

مهما تدندن بأحزان ثورة إكتوبر
المجيده
ستبقى واحد من الذين خانوا القبيله
وإغتالوا شرف الوطنية النبيله
بعد أن باعوا القضيه بسقطة غبيه
ما أنت إلا منافق يتاجر فى أسواق
الرذيله
بإسم حزب الفضيله
جلست فى برلمان الإنقاذ العميله
التى سرقت منا كل أحلامنا الجميله
طوال كل هذى السنين الطويله
سنينا عجاف كلها جفاف فى جفاف
جفاف أحزاب متعفنه كلها إسفاف
فى إسفاف
طلقت أخلاق الساسه النظاف
بعد أن لبست ثوب الإنحراف
كذب ولقف ولف وإلتفاف
وبقاء بلا إنصراف
أجبرت النساء يلدن أطفالا نحاف
يفترشون الأرض بلا لحاف
يكركشون خبز جاف
جاءوا فى ظل حكومة لا تعرف الله
ولا تخاف
خانت كل المواثيق والأعراف
وشطبت من دستورها نص
إسمه العفاف
الكاتب الصحفى
عثمان الطاهر المجمر طه / باريس


عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


/////////////////