دراسة بريطانية: جلوس الاطفال لوقت طويل امام شاشة التلفاز والكمبيوتر تزيد من مخاطر الاصابة بالسرطان والسمنة مستقبلا

محمود الدقم

حذرت دراسة بريطانية بان الكبار والاطفال خاصة الذين يجلسون  بالقرب من شاشات التلفاز و الكمبيوتر ويعتمدون علي مفاتيح الكيبورد لفترات طويلة وباستمرار هم اكثر الناس  عرضة لامراض السرطان والسمنة، والسكري.

وقد نشرت صحيفة الديلي ميرور البريطانية يوم الثلاثاء 8-1-2013 تحذيرات من خبراء صحة وجلد واطباء بان جلوس الاطفال يوميا امام شاشات التلفاز لفترة زمنية طويلة تزيد من خطر اصابتهم بالسرطان في فترة الرشد مستقبلا، وتمضي الصحيفة قائلا في صدر صفحتها الاولي، انه وفي ظل التكنلوجيا فان الاطفال باتو يقضون اوقاتا اطولا امام شاشات الكمبيوتر والتلفاز واللالعاب الفيديو اكثر من اي شيء اخر، وهذا يضاعف من احتمال تعرضهم للسمنة وانعاكس ذلك لاحقا علي صحتهم.

كما حذر خبراء من ان  جلوس حتي اليافعين امام شاشة التلفاز او الكمبيوتر ايضا تزيد من مخاطر اصابتهم بالسرطان،  كما نوهت الدراسة بانه ان الاوان للوالدين من ضرورة تدارك هذا خطر وبحلقة التتلصَق هذه وان ساعتين فقط للاطفال بالجلوس امام التلفاز تعتبر كافية في اليوم.

كما حذر الخبراء من الخمول الناجم امام الجلوس الطويل اماما التلفاز يصيب الاطفال والراشدين بامراض اخري غير السرطان مثل السكري، واضاف البرفسور ميتش بلير من رويال كلوج لطب الاطفال بانه حتي لوحات مفاتيح الموبايلات واللابتوب ووسائل والجلوس امام شاشاتها اصبح في تزايد اكثر من اي وقت مضي، وانها تشجع علي الاصابة بمرض السرطان، كما حذر  وبشدة بضرورة عدم وضع  جهاز تلفاز في غرف الاطفال لخطورة ذلك علي الطفل سلوكيا وصحيا، واقترح البرفسور بلير بانه لابد وان تكون هناك فترة محددة للاطفال من مشاهدة التلفاز وقد حددها بساعتين فقط في اليوم.

وطبقا لبحث اجرته و(كالة شايلد وايس) انه وجد في العام الماضي ان الاطفال  ينفقون يوميا من خمس الي  تسع ساعات يوميا امام شاشات التلفاز والكمبيوتر والبلي سيتشن والعابها ومفاتيح شاشات الكمبيوتر وان الانترنت قد ساهم في هذه الزيادة.

كما اشارت الصحيفة بان البرفسور ستيورات بيدل خبير السلوكيات من جامعة لوغبروف قد نوه بانه يجب الحد من جلوس الاطفال امام شاشة التفلزة، ويضيف انه ليس فقط جلوس الطفل لفترة طويلة امام الشاشة فحسب ومن غير فترة راحة، بل وجلوسهم لفترة طويلة ايضا في امام شاشة الكمبيوتر في قاعات الدرس.

ويضيف قائلا ان المشكلة في غاية البساطة جلوس الطفل لفترة طويلة امام الشاشة النتيجة تردي في السلوكيات، وانه من الواجب اخذ الاطفال الي الخارج  ومشاركتهم بدلا من القرفصة امام التلفاز او الكمبيوتر، كما حذر الخبراء اضافة لاصابة بالمرض السرطان والسكري بان الجلوس لفترة طويلة امام الاجهزة الحديثة سيؤثر سلبا علي اداء الطفل مدرسيا وسلوكيا.

//////////////