بينما يستمر القذافى فى القضاء على الثورة بالسلاح الجوى والقصف المدفعى  يستمر قادة الغرب فى اطلاق التهديدات الجوفاء ومناداته بالتخلى عن السلطة
اللعبة الامريكية واضحة فهم توصلوا الى ان العرب يمكن اسرهم بالكلمة الطيبة وبالتالى استمروا فى صرف الكلام بدون رابط والتعلل بمجلس الامن الذى جعلوه تحت نعالهم
هذا المجلس الذى تجاوزوه فى حالة غزو العراق وارتكبوا كل الجرائم ولايزالون يرتكبونها
واخيرا وتحت ضغوط شديدة اصدر مجلس الامن قراره بالحظر الجوى ولكن لا تزال دول الغرب تقدم رجلا وتاخر اخرى حتى تتيح للقذافى فرض الامر الواقع  .
لقد خلقوا منه بطلا قوميا فرض ارادته وهزم القوة العالمية
شوقى ملاسى المحامى لندن 15/3/2011
Shawgi Halloul [عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.]