فى خطوة مفضوحة يحاول الغرب وعلى راسه امريكا وانجلترا وتحت غطاء يدعى الانسانية القيام بعمل عسكرى لحماية شعب ليبيا ضد اجرام القذافى وذلك رغم رفض الثوار لاى تدخل خارجى
فالانظمة الحاكمة فى امريكاوالغرب  لا يهمها شعب ليبا ويهمها النفط فقط فهى كما فعلت فى العراق وزورت واختلقت تفعل نفس الشىء فى ليبيا ورغم ما يثيره العديد من هيئات ضد الحرب  فانها مصممة على غزو ليبيا
ولا بد من فعل اى جهد لوقف هذا الاجرام
وانى اقترح ان يفتح العالم باب التبرع وان يسمح للمتبرعين بالدفاع عن شعب ليبيا وبهذا نقطع الطريق على امريكاوانجلترا
شوقى ملاسى المحامى لندن 3/3
Shawgi Halloul [عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.]