محمد الحسن محمد عثمان

الحكومات الديكتاتوريه تحب دائما توريط شعبها في حروب داخليه وخارجيه فقد كانت حربنا مع جنوب البلاد لايتم تسخينها الا عقب كل انقلاب عسكري ابتلينا به فالحرب تشغل المواطنين وتنهكهم عن تمعن حالهم و الانهيار الذي قادتهم له الانظمه الديكتاتوريه فالمواطن لو وقف 

يشن التنظيم العالمي للاخوان المسلمين حمله شعواء ضد الحكومه المصريه لاسباب معروفه وفي المراحل الاولي استخدم تركيا ثم قرر لاسباب يعرفها التنظيم التنسيق مع الوهابيين واستخدام السعوديه وحكومات الخليج ليقودوا هذا الهجوم وبدات كل وسائل الاتصالات التشنيع علي مصر