وصفت في ما سبق الملابسات التي استعدنا بها مخطوطة تعريب أستاذنا عبد الخالق محجوب لكتاب الناقد الروسي الماركسي بلخانوف المسمى "الفن والحياة الاجتماعية" بعد نصف قرن من اختفائها عن ناظرينا. وقلت ما أكثر تعاريب "الفن والحياة الاجتماعية" لبلخانوف. ولذا كان دأبنا في تحرير الكتاب هو التقديم له بكلمة عن نهج أستاذنا في التعريب من فوق علمه الحسن بالعربية وبالإنجليزية وحسه البليغ بالسياسة والثقافة. وهي المقدمة التي أنشر بعضها أدناه. ونأمل أن يمتد بنا العمر لتحرير ونشر المخطوطات الثلاث الأخرى: واحد ثانية لبلخانوف عنوانها "المفهوم الواحدي للتاريخ"، وثالثة ورابعة لمثقفين ماركسيين روس آخرين هما نيكولاي شيرنشفسكي واناتولي لوناشارسكي. نخرجها للناس كما أراد لها منذ نصف قرن ونخلص ذمتنا محبة لواحد من أوسم رجال السودان ونسائه.

وقلنا في الحلقة الماضية إن استاذنا عبد الخالق عرّب بعض الكتب عن الإنجليزية من فوق خفض في اللغتين العربية والإنجليزية علاوة على حس عال باللغة في السياسية. ولا أريد أن أفرغ من اختصار المقدمة الطويلة نسبياً بدون عرض بعض حيل عبد الخالق في التعريب لصالح شباب المعربين مما قد لا يقع للقارئ غيرهم.

قلت في المرة السابقة إن نهج عبد الخالق في التعريب يسر لا عسرا. فهو يأخذ من النص الأجنبي "بركته" كما نقول. وبهذه البركة يذلل النص لأفهام من هم من غير الجغرافيا الثقافية لبيئة النص الأصل. ووجدت نهجه في السيطرة على النص الأجنبي وإعادة إنتاجه في قصة مروية في نعي وينر إبرلين، واحد من أميز المترجمين للغة الروسية في الألمانية. وكان يترجم للقياديين في الحزب الشيوعي الألماني متى التقوا برفاقهم الروس. وقيل إن الزعيم السوفيتي نيكيتا خروتشوف نزل عند محطة قطار في المانيا فاستقبله قادة الحزب الشيوعي الألماني وقليلهم من تحدث الروسية. فحياهم خروتشوف قائلاً: "تسقط الرأسمالية. وعاشت الاشتراكية". فترجمها إبرلين للقادة الألمان بتصرف استثنائي قائلاً: "طاب يومكم أيها الرفاق".

ومكن عبد الخالق من هذا اليسر اتباعه خطة تعريب الثقافة لا تعريب النص. فتعريب النص هي خطة الأدب تريد من ناقل النص الأصلي أن يكون أميناً للنص حتى قيل إن الترجمة خيانة له. أما خطة الثقافة فهي أن نترجم حذرين من التورط في التثاقف (مع الآخرين) بلا هدي فنضل عن أنفسنا. ويشتد هذا التحذير في حالة النقل من ثقافة ذات سطوة وزعم بالامتياز إلى ثقافة مضطهدة. فتجد عبد الخالق، متى وقع في النص الأصلي على إشارة ملغزة لثقافة أهل النص، تفادها بذكاء. وهي عندي خطة برومثيوس الذي راوغ الآلهة وسرق النار لبني آدم إلى يومنا.

واستثمر عبد الخالق خمس حيل أسلوبية في خطته لتعريب النص كثقافة لا أثراً. فسلم له تعريبُ موطنٌ في الديباجة العربية.
1-فك الجمل وإعادة تركيبها
2-الكلمة المغنية عن عبارة
3-توطين العبارة الإنجليزية في مجاز العربية وصيغها
4-ما لم يعبأ به في التعريب
5-اللجوء للتصريف لتوسيع ماعون اللغة

ونتطرق لهذه الحيل أدناه بإيجاز:

1-فك الجمل وإعادة تركيبها
لم يلتزم عبد الخالق بتعريب كل جملة في النص الإنجليزي على حده في كل مرة. فأفرد ما وجده مجتمعاً منه مرات وجمّع ما كان مفرداً بسليقة عربية اتفقت له مرات أخرى. فتجده يفك الجملة الإنجليزية الواحدة إلى جملتين عربيتين أو أكثر أو يدمج جملتين إنجليزيتين في جملة عربية واحدة.

2-يأتي بالكلمة المغنية عن عبارة في النص
أعانت سعة علم عبد الخالق في العربية ومباشرة التعبير بها يومياً في بيان سياسي للعامة إلى أن يجرؤ بتعريب كلمة أو عبارة إنجليزية بكلمة عربية لم يتفق لنا استخدامها في الدارج كما فعل. فقد عرّب "stiltedized or artificial and conventionalized “ ك"نفاجة". وهي مما لا تعثر به كثيراً في كتاباتنا. والنفاجة هي الصِلف المُفاخر بما ليس عنده، المدعي، المتكبر. وله حسن تخلص من العجمة بكلمة أو عبارة عربية لم تف بالغرض فحسب، بل أوجزت وساغت. فقال "مُشرب" في "permeated through and through".

3-توطين العبارة الإنجليزية في مجاز العربية وصيغها مثل قوله و"ليس على هذا غبار" تعريباً ل
” there is nothing wrong in this“

4-ما لم يعبأ به في التعريب.
لعبد الخالق كمترجم انصراف كثير عن تعريب الظرف والحال في النص بوظائفها في تكييف الفعل أو الاسم أو النعت من جهة المكان والزمان والحركة وغيرها.

5-لجوءه للتصريف لتوسيع ماعون اللغة.
فهو يلجأ للتصريف، الذي نتفاداه للزوم ضبطه بالشكل، ليختصر عبارته في التعريب. فمن "رَبّى" جاء بصيغة البناء للمجهول "لم يُرّب" لتعريب “has not been educated”. وغالباً ما مال المعرب إلى البناء للمعلوم لتفادي الضبط بالشكل الغائب في نشرنا مثل قولنا "لم تجر تربيته". ومن "ضر" جاء ب "تُضار" ليعرب "impaired".

ولو علم القارئ أن عبد الخالق عرّب هذه النصوص الأجنبية إما في السجن أو في التخفي منقطعاً عن القواميس والمعين لطلب له الرحمة تغشاه سحائب سحائب.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.