يوجد هنا المزيد من المقالات

ليست رواية عن الثأر..فقط..هذا مايكتشفه قارئ شوق الدوريش حال ابحاره..في صفحاتها..حيث تتكشف له آفاق أخرى..أكثر عمقاً ..دفعت بخيت منديل بطل الرواية لهذا المصير..رواية تطرح .. علامات إستفهام.