يوجد هنا المزيد من المقالات

وأفتتِحُ القولَ بتقريرِ حقيقةٍ واقعةٍ، تتعلّقُ بالنّظام السّياسيّ المُسمّى بحكومة الإنقاذ الوطنيِّ (1989م-؟): أنَّه أسوأ نظامٍ سياسيٍّ مرَّ على السّودان منذ استقلالهِ في العام 1956م، بلى، لم يكن هو أوّلَ نظامٍ ديكتاتوريٍّ مستبدّ في تاريخنا المعاصر، لكنّه تميَّز بسُلطةٍ جماعيَّةٍ قامعةٍ، تعمّق