يوجد هنا المزيد من المقالات

من متابعة حملة الهوس الديني! التي تولي قيادتها الداعشي محمد الجزولي والطيب مصطفي ( الخال الرئاسي)! علي الاستاذة شمائل النور، لم نجد في ذلك عجباً! لان ديدن حكومة الاخوان المسلمين، وخلال الربع قرن المنصرم محاربة الفكر الحر، ومحاربة الوعي، وتقييد الحريات،