يوجد هنا المزيد من المقالات

كتبت ؛ قبل خمسة عشر عاماً ؛ برجاء من محام – متوفى الآن - التضامن مع الحقوقيين السودانيين في مواجهتهم قانون النظام العام وفي منازلتهم والي خرطوم ذلك الزمان. أرسلت ما كتبته بالفاكس ولا علم لي إن كانت الرسالة بلغت طالبها أم لا.