يوجد هنا المزيد من المقالات

إِستهلالاً لابدَّ من توصيفٍ دقيقٍ لما يشهده سوق النقد الأجنبي في السودان وهو تدهور سعر صرف الجنيه مقابل العملات الحرة وليس "إرتفاع سعر الدولار" كما في دارجةِ العوام. وأبدأ ايضا بالخلاصة التي سأتوصل إليها في ختام هذا المقال: فأنا أزعم بأن

هل أصبح الإسلام السياسي بضاعة منتهية الصلاحية؟. هل فشل الإسلام السياسي في السودان وتلون في تونس؟. سنستخدم مصطلح "الإسلام السياسي" بشكل مجازي لنقاش حالة فكرية سياسية فرضت نفسها مثلما فرضت الشيوعية والقومية العربية نفسها

قيم الحرية، العدالة، المساواة و الديمقراطية لهن علاقة و طيدة بالتربية والتعليم الأساسي او الابتدائي لان هذه القيم في الأصل عمليات تربوية فلذلك يجب تعلمها منذ الصغر حتي تنخرس في الإنسان؛ و تنمو معه و يتخذه منهجا في حياته اليومية وليست مجرد