( اخيرا فهمتكم ) اعتذر بها وحمل عصاه ورحل الي ارض الحرمين الشريفين ملاذا اخيرا لتحتضنه علي مبدا ( ارحموا عزيز قوم ذل ) والشرط الوحيد ان يترنم ب ( صه ياكنار ) .

شرعت اللجان المختصة في حصر قصوره وما حوت من مال ومقتنيات ودونت النتيجة في محاضر رسمية . فاجاتهم غرفة محكمة الاغلاق غريبة الاطوار تحوي من الكنوز مما يرشحها لتكون وزارة خزانة لدولة عظمي .
كان لا بد من استشارة علماء النفس حول غرفة زين العابدين بن علي هذه .
التشخيص اوضح بان الدكتاتور خاصة لو كان محروما في حياته من ابسط الاحتياجات فان عينه لا يملاها حتي التراب .
وقس علي ذلك اهل الانقاذ وكبيرهم الذي علمهم النهب احتفظوا في قصورهم بالصرافات والشعب لا يجد الا العدم والخواء في البنوك .
والخلاصة ان الدكتاتور يقول ياروح ما بعدك روح والانا عنده المحبوبة
وما عداها مش مهم .

حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي .
منسوتا امريكا .

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.