يوجد هنا المزيد من المقالات

خصّصت الإذاعة البريطانية برنامجا تفاعلياً بالأمس سداه ولحمته (قضية سودانية بإمتياز)! وهي الهوة السحيقة التي تفصل بين الحاكمين والمحكومين؛ من حيث الرفاه والمسغبة، والإمتلاء والخواء، والكفاية والعوز! وينطلق البرنامج من مسلمة لا خلاف عليها تقول إن المتنفّذين 

نهض الماظ، نفض غبار الموت عن بزته، ووضع ضمادة على جرحه، وخرج من المبنى الذي انهار على جسده، فارع الطول، شاباً مثلما كان ولا يزال، منذ لحظة استشهاده وهو إبن (28) عاماً أمضى منها (25) عاماً في السودان بعد أن عاد مع والديه من مصر، حيث ولد، ولم يتجاوز