(1)
تاريخ العسكرية يذخر برجال انتصروا على انفسهم وهزموها في النزال مع أعظم شهوات النفس : (السلطة )..! وفي تاريخنا المعاصر جنرالات حولوا بلادهم الى (قبر بسعة وطن ) !
عزيزى الجنرال عثمان عبد الله .. لا نملك الا الدعاء بأن يكرم الله ، مرة اخرى ، وطننا بأمثالك !

( 2)

زار الاستاذ محمد احمد المحجوب جبال الألب في سويسرا ، انفعل برؤية الجليد يكلل هامات الجبال وارتجل على الفور :
ليت شيبي كشيبها موسمي ..
واكمل فيما بعد نظم القصيدة قائلا :
شاهقات الجبال في الأفق سكرى
صاعدات مع الشعاع شعاعا
كلل الثلج هامها فتراءات
كشيوخ خاضوا الزمان صراعا
ليت شيبي كشيبها موسمي

(3)
عندما ابلغ الاستاذ محمد ابراهيم نقد ، سكرتير الحزب االشيوعي السوداني، بانقلاب 30 يونيو 1989
قال على الفور " مناة الثالثة الأخرى " ! ويشير بذلك الي الانقلاب الثالث في السودان ، ونص الآية من (سورة النجم ) ..تقول "أفرأيتم اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى " وجميعها اصنام في العصر الجاهلي .

(4)
دحين يا دوش قبل ما تموت
أكان في البنك حسبك كم ..؟
انفعال الاستاذ هاشم صديق ، عندما ابلغ برحيل صديقه عمر الطيب الدوش ، تجسد فى سهل ممتنع ، تعبيرا عن صدق المشاعر ولوعة الفراق ..
عزيزى الدوش
مساء الخير ... صباح النور
شدرنا نشف ... بيوتنا قبور
حلم العافيه بات مطمور
بلد بى حاله صبحت سور
سقتنا الريح غبار عتمور
زمنا كضب ... جوع و كجور
شرقنا الخوف ... غلبنا الشوف
فى عز النور

عزيزى الدوش
طرف شاهد فى مليون ميل
زمان يا زول ... بلدنا جميل
نقول الحق فى عين الفيل
و حسّع كيف
و سيف شرف الكلام مكسور

عزيزى الدوش
قريت يا زول حروف نعيك
قريت يا زول ؟!
قريت يا زول ؟!
جاك ورد الشكر مفروش
و سيل الخطبا رجّ الحوش
بقيت يا دوش أمير شعرا
دحين يا خوى ... و قبل الموت
كان صوت الشعر مقروش ؟!؟!؟

أخير تضحك هناك
ياخى الضحك بى قروش

عزيزى الدوش
يا أشعث ... و يا أغبر
من الحُرقه و زمان الغش
زمن مجنون ... وجنّو فنون
حتى الضل يدُخل القش
يقولك كش
بقت أمثال برسم الحال
ده حال بطال
نحكّ الراس
و فوق الراس ... نلاقى الفاس
زمن ( دفار ) ملان بالعار
صوت مكتوم فى بطن الغار
زمن مجزوم كبار و صغار
و غيظ محموم و بارده النار

أه يا دوش
ده زمن البوش
و راس مدووش
أخير يا زول تنوم ترتاح
دحين يا خوى فى وادى الموت
فى زول مظلوم ... و حقا راح ؟!
دحين يا خوى ... فى ناس ناعمين
جُعاص و سُمان
و ناس ضامرين
نقول اشباح ؟!

عزيزى الدوش
تشد الخيل تفوت عدمان
و خيرنا حكِر على الكيمان
و فى الآخر كمان بتشوف
مرتب كم شهر موقوف

مسرح وين
بحل الدين ؟؟
دراما شنو ... و تحوق فى منو ؟؟
شعر مردوم
ونقحى الجوع يحاحى النوم
وكل الخير ... فى إيد الغير
و أسياد البلد بالكوم
يفوت كسرى ... يجونا الروم
يفوتوا الروم ... يعود كسرى
نبيت نحلم صباح بكره
يبل الريق طرق كسره
يضيق الحال خرم إبره
و من حالنا الأمير يبرا

و شوف يا دوش
محبوس الجعان فى العيش
و أسراب الصقور حرّه

أخوى الدوش
أخط فقدك ... أغمّس حرفو جوّ الدم
يدقدق فى الرويس ينتح
شقا المشوار و قطر الهم
أعاين فى الزن لافتات
حروفه كضب و لونه عدم
أشعار من رماد و سواد
جرايد للمديح و الذم
بنوك لملوك
و ناس صايمه و ناس بتلوك
و تسهيل للقريب و العم
دحين يا دوش قبُل ما تموت
أكان فى البنك حسابك كم ؟!

هو مسرح وين بحل الدين
دراما شنو ... و تحوق فى منو
معاهد إيه ؟؟
تدخل حاج و تمرق بيه
شنو التلفاز ... هو يا أستاذ ؟؟
و مافيا الحوش
تطرد ناس وتدخل توش
ده عصر المصْر
منة البحتاج دروس العصر
عشان يفهم فى ناس بتبيع
ذمم فى السوق
عشان تطلع تنطط فوق
شبك للحش ... و مليون وش
و حبل المكر صار مطلوق

عمر ياخوى
متين عبدو البلد ح يروق
متين دنيتنا تبقى شــروق
متين دنيتنا تبقى شــروق

دحين يا دوش قبُل ما تموت
أكان في البنك حسابك كم؟!!

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.