لقد تابعنا عدة بوستات ومداخلات تطالب بآجراء غربلة للاجهزة الاعلامية بسرعة البرق. لا يا سادتي ليست الثورة هكذا والحكومة لم تكمل اسبوعا بعد.
لابد من إجراء دراسة للامور جيدا في كل جهاز بث ولابد من إعادة النظر اولا في حالات الذين ابعدوا منها دون ذنب جنوه ... بل ولابد من تركيز الحكومة اولا في تثبيت دعائم السلام المستدام .
التركة ثقيلة ومتشابكة والتدمير طال كل مشروعات البلاد ومرافقها الانتاجية والخدمية طوال ثلاثين عام .. وبالتالي لايمكن لحكومة جديدة تتلمس طريقها ان تقوم بحلحلة اشكاليات بالغة التعقيد بقرارات عجلي ... فالامور تتطلب التالي:
تكوين لجان لدراسة تعقيدات كل مرفق او مشروع من اصحاب اختصاص .. ثم إعداد دراسات وتخطيط للحلول .. ثم تدبير التمويل اللازم لعلاج كل حالة .. ثم البدء في التنفيذ .. وفي النهاية مراقبة اجراءات التنفيذ حتي لا تحدث اخطاء تعيق إعادة التأهيل.
بغير ذلك لن تتمكن اي حكومة من الاصلاح.
وبالبلدي كدي ياثوار ( روقوا المنقة ).
تخريمة : ما معني روقوا المنقة التي نستخدمها كثيرا في حياتنا ..
ودمتم .... شكرا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.