عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

2-  على عثمان و د. حسن الترابى سوف يتنافسان على رئاسة البرلمان المنتخب.

2-  المؤتمر الوطنى سوف تصيبه الدهشة من حجم المؤتمر الشعبى فى الساحة السياسية السودانية.

3-  المؤتمر الوطنى سوف يصر على تشكيل حكومة قومية لكى تحمل عنه أو معه وزر الإنفصال.

4- ليس لياسر عرمان محل من الإعراب فى الحكومة الإتحادية ولا حكومة الجنوب ، وسيضطر ياسر عرمان لترك البلاد وضم صوته لعبد الواحد محمد نور لمعارضة النظام من الخارج.

5-  خليل إبراهيم سيأتى نائبا بدلا عن على عثمان الذى لا يحق له الجمع بين السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية حسب النظم الديمقراطية وما تقتضيه العدالة.

6-  صلاح قوش سوف يرأس لجنة الأمن بالبرلمان.

7-  سوف يظهر فى البلاد تيار جديد يدعو للوحدة مع مصر كرد فعل لإنفصال الجنوب.

8- المؤتمر الوطنى ضمن الرئاسة  وكثير من مناصب الولاة ولكنه سوف يتفاجأ بعدد هائل من المستقلين والمعارضين فى البرلمان.

9- حزب الأمة سوف يشارك فى الحكومة الجديدة لحفظ وحدة الحزب أولا.

10- ستمر عملية الفرز بسلام كما مرت الإنتخابات بسلام إن شاء الله

والله هو عالم الغيب والشهادة وهو اللطيف الخبير