أرسل لنا (شخص) مدير توزيع النكات السودانية في أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية واستراليا نكتة سودانية فقمنا بسمكرتها في ورشة ود الدابي فطلعت بالشكل التالي:

مواطن سوداني سليم العقل صحا فجأة من النوم وراسو محلوج وقعد يكورك باعلى صوت : ما معقولة ، ما معقولة ، ما معقولة!!!!

اهلو اتبسملو واتحوقلو واتعوذو وودوه لشيخ الحلة لاكين البخرات والمحايات ما جابت أي نتيجة ، الراجل كوراكو زاد : ما معقولة ، ما معقولة ، ما معقولة!!!!

آخر حاجة اهل المواطن قبضوه وودوهو للدكتور النفسي .... الدكتور النفسي طلع اهل المواطن بره المكتب وقفل الباب وقال ليهو: ياخي كدي اهدا شوية وقول بسم الله وبراحة كده وريني الحاصل شنو؟! والما معقولة دي هي ذاتا شنو؟! المواطن قال ليهو: والله يا دكتور أنا حلمتا بي يافطة كبيرة جداً مكتوب عليها (العيد المئوي لثورة الانقاذ)!!! الدكتور النفسي ذاتو طلع من مكتبو زي حجر النبلة وقعد يكورك: ما معقولة ، ما معقولة ، ما معقولة!!!!

فيصل الدابي/المحامي

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.