حسن الجزولي

سيظل ما شهده ميدان الدرايسة بمنطقة بري مثار تعليقات وتندر وتحليل لمدى طويل وسط السودانيين، وربما سيدخل الحدث ضمن أكثر "المواقع الحربية السودانية" التي يذكرها التاريخ طويلاً، ومن بينها تلك المعارك الأشهر والتي شهدتها جيوش الدولة المهدية، بقيادة القائد العسكري الوطني

رئيس مصر السابق تلى نفس الخطاب أيضاً قبل أن يحمل بقجته ويرحل! كتب الأستاذ ضياء الدين بلال مقالاً مطولاً تناول فيه قرارات رئيس الجمهورية التي أعلن فيها فرض حالة الطوارئ لمدة عام إلى جانب موضوعات أخرى، وركن نحو التبيرات غير الموفقة في كثير من النقاط.