د. الوليد آدم مادبو

هي ذات الخاصرة التي سدد إليها المستعمر طعنته الأولى، وتوالت عليها منذ حينها الطعنات. فمن ورثوا دولته لم يجد بداً من الامتثال لديدنه واعتناق مذهبه الذي تصور الغرب خاليا من كل موروث وتمثل اناسه