فى ظرف ايام معدودات اصدر الشعب بيانه الختامى حول مخرجات حواره الشعبى الذى رفعت جلساته بعد خيانات سبتمبر؟؟!! حيث تم مداولات مدلولاتها بكل ابعادها والاستفادة مما حدث فيها
واستمر الحوار الشعبى بدء بالاضراب الحضارى الذى نفذه الاطباء بعد ان اشتدت عليهم وطأت الاستعباد والاستفزاز لخلق فتنه بينهم وبين المجتمع وترويج ابواقهم الاعلاميه بفشل الاطباء فى اداء مهامهم وابتدار القوات النظاميه بالاعتداء عليهم مما خلق فوضى جعلت كل من هب ودب فعل هذا الامر القبيح الى ان انتبه الاطباء للمصيده واعلنوا اضرابهم بصوره قلبت كل موازين القوى بشعار اذهل عتاولة الفبركات والارهاب الا وهو ان الاضراب من اجلك يا مواطن وارتجفت اوصالهم وفى لمح البصر اخرجوا المخبوء من ادويه واجهزة طبيه مما برهن على دنائتهم فى خلق تلك الفجوة الصحية ضاربين اكثر من عصفور.... تكريه الناس فى الكوادر الطبيه والهاء الجميع بعضهم ببعض ومن الناحية الاخرى الترويج لبقالاتهم الصحية التى فتحوها ولتسهيل امر تجفيف المستشفيات الصحيه بعد خلق تفكير جمعى بواسطة اعلامهم بانه لا فائده من هذه الاماكن العلاجيه
واخرج اب ساطور ساطور حقده الدفين واستفذ الشعب الذى اكرمه من قبل ورعاه حتى نال درجة الدكتوراه حين اخرج فحيحه الكريه بان من لايملك مالا لايجب ان يعلم ابنائه او الشحده من ديوان الزكاة مما عجل بعقد مداولات الحوار الشعبى
واستمر الحوار وعقدت جلساته الختاميه فى الاحياء والهواء الطلق واخرج مداولاته ان انتهى اللعب وتم الامر لمزبلة التاريخ لفتح مقابرها لاحتواء جثة الهالكة الانقاذ ووثق المحامين فى وقفتهم بختمهم البارز على شهادة الوفاة واليوم الخميس سيعلن الصيادلة سبب الوفاة من خلال تقرير الادوية المغشوشه
كم انت رائع شعبى العظيم وهناك من لم يعى الدرس بعد ويقفون فى رصيف المحطه لانتهاز فرصة سندة القطار ومحاولة الركوب فيه وهذا ما سنتاوله غدا باذن الله


عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.