شوقي بدري

نحن في السودان بشقيه نعيد الغلطات ونصر على توقع تغير النتيجة . حال السودان بشقيه يغني عن السؤال . ويبدو ان الجنوب قد نجح اكثر في سباق التخريب. قبل سنوات قام ناظر في غبيش غرب كردفان في بيع ارض تخص اهله ووضع الفلوس في جيبه . وبدلا من الدفاع عن اهله 

انت تذكرة لعبادي . ومن اراد الوصول الى فليتخذك سبيلا . وإن من احبك وتعلق بك ، فهو الذي خلد في رحمتي . ومن ابغضك وتباعد عنك ، فهو الظالم المعد له العذاب الاليم . هذا من كتاب الطريقة الختمية ، بعنوان ... الهبات المقتبسة للشريف محمد عثمان الميرغني . صفحة 76 

لم يحدث ابدا ان صاغ شاعر مبدع ديوانا كاملا يشتم ويسئ فيه لمدينة كبيرة وعاصمة اكبر بلد في افريقيا ، مثل ما قام به الدكتور محمد الواثق في ديوانه امدرمان تحتضر . لقد ابدى الواثق الما عظيما وحقدا على اهل امدرمان . لم يجد الواثق العداء والسعى للانتقام من اهل امدرمان

لقد قلنا ولا نزال نقول ان اقوي سلسلة من الصلب، الحديد ،النحاس والتيتينيوم والالمونيوم ، الحبال والدبارة بقوة اضعف سلسلة وهي الدبارة . الصادق المهدي هو دائما الدبارة . وقلت انه من الخطأ ادخال الصادق في اية امر حتى ولو بيعة قصب ، لان له دائما اجندته الخاصة .

انت يا الصادق اليوم مطرود من وطنك ، ولقد تم طردك من مصر التي تقبل كل انسان حتى الملك سعود الذي دفع الملايين لاغتيال ناصر ، وكان ناصر يمازحه ويقول له ... لو كنت اديتني الملايين دي انا كان انتحرت وريحتك . وكما لجأ اليها شاه ايران بالرغم من انه طلق زوجته

اتصلت شقيقتي الهام بدري وهي جد حزينة لانتقال استاذتها واستاذة الكثيرات، محاسن عبد العال الى جوار ربها لها الرحمة والعزاء للاهل وكل طالباتها والمناضلين ورفاق دربها . كانت مثل رفيقة دربها واختها وابنة خالتها المناضلة فاطمة احمد ابراهيم من اعظم المدرسات . رسالتهن 

في الحرب العالمية الاخيرة ، صار عند الجميع احساس بأن الجندي الالماني لا يغلب . وكانوا يرتجفون عند مواجهة الالمان . السبب ان الجندي الالماني والياباني كذلك على مقدرة عظيمة من الانضباط والتفاني في الاداء . وهذا ينطبق على هذه الشعوب حتى في الحياة المدنية . والدليل