شوقي بدري

رباطابي من امدرمان يقدم النصيحة لبريطانيا العظمى ، عجبي ...... هذه مداخلة في الفيس بوك على موضوع الندم وسف التراب والذي قلت فيه ان بريطانيا تصرفت بغير معقولية مدفوعة بالناستالجيا والحنين للامبراطورية التي لا تغرب عنها الشمس .

مبارك الذي اهانته الانقاذ وشتمة عوض الجاز ، تم اعتقاله وتمت مرمطته . لكنه عاد لحضن الانقاذ بمقدار محترم من ثقالة الدم واستلم الوزارة المحببة الى نفسه وزارة السف واللغف ..... الاسثمار . طيب وزارة الاوقاف ما بتقرب الانسان احسن لشؤون الدين

ان الحال في قسمي السودان يدعو الى الشفقة . الاقتصاد في القطاعين في حالة انهيار , وسعر العملة الوطنية يتغير كل يوم . الانتاج متردي ، البترول الذي سبب الى حد كبير في الانفصال مع عوامل اخرى قد صار نغمة . واسعار البترول تتردى وقد لا

قرأت اليوم موضعا للعنصري البغيض الكعب مصطفي يبكي فيه الاخ عبد الوهاب عثمان . والسبب ان عبد الوهاب طيب الله ثراه قد كبح جماح الدولار . ويعترف الكعب بانه كان من الذين يشترون الدولار خارج سلطة وزارة المالية التي كان وزيرها عبد الوهاب . وبكل بساطة يعترف 

كثيراً ما يسئ الناس فهم العقليه الامدرمانيه . فاهل امدرمان الحقيقيون يجنحون الى التواضع الشديد ويطالبون ان يكون الانسان ذى الواطه . ويندر ان يتفرعن زول امدرمان الاصيل او يحاول ان يعمل سبعه بقرش لان امدرمان سترفضهم . ولكن من يأتي من خارج امدرمان 

لا تزال عبارات ابراهيم الكريهة ترن في اذني .... كوفي عنان اى رجل انت واى منظمة تلك . ابراهيم من الوجوه المكروهة بحق وسط كل الكيزان . وهذا الرجل لا يختشي . يجلس على رأس منظة من العطالى والمتبطلين ، الذين بدون ان تختلج لهم عضلة او يرتجف لهم جفن 

الحقنة هي الارض المنخفضة والتي تحقن او يتجمع فيها الماء . والسادرة هي الارض المرتفعة ولا يبقى فيها الماء . والحقنة اجود منطقة للزراعة لانها تكون قد ارتوت بالماء . ومن العادة ان تكوم لغد او طين صلصالي يسهل حرثه .كان عند الانقاذ مشروع الجزيرة ، وكان بامكانهم