حسن احمد الحسن

  العلاقات بين الخرطوم وواشنطن أصبحت اشبه بعلاقات حب من طرف واحد حيث تلهث الحكومة بقياداتها نحو واشنطن دون ان تعطي لهم بالا بل تزيد واشنطن في صدها وصدودها لما تراه من مطلوبات

قال زعيم حزب العدالة والتنمية في تركيا داؤود اوغلوا إن التقدم  الذي حققه حزبه في الانتخابات الأخيرة والقبول الشعبي الذي حظي به ما كان ليتأتى إلا لإيمان حزبه بالديمقراطية والحريات الأساسية

  كشف المسؤول السياسي في حزب المؤتمر الشعبي كمال عمر في حواره مع الزميل ضياء الدين بلال بقناة الشروق عندما قال له مقدم البرنامج إن حماستهم للحوار في المؤتمر الشعبي هي من اجل توحيد الإسلاميين فقط وليس لحل أزمات البلاد

رغم ما أطلقه الرئيس البشير في خطاب العاشر من أكتوبر من إطلاق للحريات الصحفية والإعلامية في اطار دعوته إلى الحوار الوطني المثير للجدل إلا أن

قال سفير السودان في القاهرة إنه لا يستطيع القطع بأن حزب الامة سيشارك في مؤتمر الحوار بعد المباحات التي تمت بين مساعدي الرئيس والمجموعة المفاوضة

 يسود اعتقاد جازم  في أوساط العقلاء من المقربين من الحزب الحاكم أن النظام غير جاد حقيقة في تقديم تنازلات جوهرية لصالح حل الازمة السودانية التي لم تعد

كل المشاهد التي تتواتر على وسائل الاعلام الحكومية وشبه الحكومية تفيد ان مؤتمر الحوار الوطني القادم سيكون بين الحزب الحاكم والذي يمثل الحكومة (أ)