د. حيدر إبراهيم

أتبادل السؤال عن الصحة مع بائعة الجرائد القابعة كل النهار داخل كشك صغير في (المعادي – دجلة)، وهي تعاني مثلي من الآم الظهر:
-    كيف الصحة؟ وترد بحكمة بليغة ورضى مفتوحا :- كتر خير الدنيا.