امير حمد

برلين المانيا

 من انا

ياابي من انا

وسط اقنعةكثيره !

من انا !

شوهتني

 انتكاسات مريره

المنى

في قلبي يرتحل المنى

ان احط

كسرب طير

اب  من اقصى مدار

 لمدار

ثابت الاقدام

والانغام

انغامه بندول شط

كيف كانت ربقة الرحلة

وطعنات الالم !

ويح قلبي

من رحيل في العدم

علموني قول لا

قد صمتم

ان احمل  الرايات

عنكم

قد عجزتم

فاعنو بها شم القمم

أي ريح تعتري هذا الشتات !

ها اردد لحن حزني

 في غضب

ارضي استبيحت ودمي

اهدر كالذبيحه

دم

تلوث بانتسابه للعرب

ها اردد لحن خزني

غير مرتبك الكلام

غير منشرخ النغم

اتسمعوني

انا  انا

 ابن نفسي

والسلام

ياجذورا ذابله

لاتقاوم

لا تجيب بغير ايماء

ليك  

لبيك ياعرش العمائم

اظلم الليل ثراها

فارتضت وجه الظلام

صاغرات اذعنت

في امتثال للحمام

شانها خزي وخزي

كم تساوم

تطلب الصلح المرقع

 والوسام

كم تتوج خزيها

حلما بحلم

وانتصارا بالكلام

ياجذورا ذابله

ليت في المهد

ردتك اكف القابله 

      

اعدل ان يكون الظلم عدل!

ان احاصر

ان ادمر

 في عقر داري

غلوا فقالوا باحتفاء

ارهابي  !

لايفك الاسر عنه

سيفشي للوباء

وانا

لا اعرف غير افياء الغيوم

وفراش يحتذي ضوء النجوم

وهسيس نار

حولها القصص القديمه

بصوت جدي

اعدل ان يكون الظلم عدل!

تستقطع الارض جزافا

ارض اجدادي

فنناى

 نهوم كالغجر

الحز يابى ان يرد

صاغرا

فارث العز اوصاه _

انتفض

ااتي برد

فلسطين اضواني الحنين

الي ثراك

الي الفدس السليه

ياحييه

فرحت استبق السنين

بالامل 

هل لي ان اراك!!

الا

فاصدح ياحمام

الارض ذاتي وانتمائي

طين تقدس سره

فانا لها منها اليها عائد

هذا شعاري 

  والسلااااااااااااااااااااااااااااااام.

 

 

Amir Nasir [عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.]