عيسى إبراهيم

* ظاهرة غريبة تكررت عدة مرات، وغادرت – الآن - العاصمة الخرطوم (أمدرمان، بحري، الخرطوم)، لتظهر في موقع آخر من بلادنا المنكوبة بأهلها قبل أعدائها ومترصديها والطامعين في خيراتها الوفيرة (للأسف) الكامنة، الظاهرة تتمثل في وفاة – ولا نقول قتلى حتى الآن 

تمت مناولة طه عثمان الحسين (الفريق طه بعد فترة) عن تجربة، وخبرة عملية لصيقة، واختبارات يومية في قضاء الحاجات، وحل الاشكالات على المستوى الأدنى، من مجرِّب (شخصية متنفذة دستورية) إلى محتاج، فقد علم المجرِّب (اسأل مجرِّب ولا تسأل طبيب) حاجة

 تفاجأ المجتمع السعودي المحافظ جداً، والمحافظ على خفيف، وخاتف لونين، بتطبيقات ترفيهية تتجاوز الوجه المتزمت للمطوعين الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر، قلبت عليهم طاولة "العرف"، إذ لعلهم لم يقفوا على مقولة معاوية بن أبي سفيان (ت 60هـ): "إن معروف