عيسى إبراهيم

المنشيت الأول لصحيفة الانتباهة (20 فبراير 2018) جاء فيه: "قوش: وضع بقية المعتقلين مرهون بتحسن سلوك أحزابهم"، وكان جهاز الأمن الذي أعلن أن توجيهات الرئاسة قضت باطلاق سراح المعتقلين السياسيين ودعا جهاز الأمن الى مؤتمر صحفي بسجن كوبر عشية الاعلان 

تفننت الانقاذ - بعد أن ادارت ظهرها بالكلية للانتاج الزراعي والحيواني (200 مليون فدان صالحة للزراعة وأعداد مليونية من الابل والبقر والضان والماعز و80% من السودانيين مزارعين ورعاة)، والانتاج الصناعي – تفننت في فرض الضرائب والجبايات والاتاوات ما ظهر منها

قلت وكررت وكتبت: لو أراد الله بالاسلامويين خيراً لفاداهم الاقدام على الانقلابات العسكرية، إذ أنهم في آخر انتخابات برلمانية ديمقراطية في العام 1986 نالوا الدرجة الثالثة انتخابياً خلف الحزبين الطائفيين الأمة والاتحادي الديمقراطي بنصيب 700.000 صوت (حلال بلال)،