محمد علي خوجلي

من أولويات الحزب في حقب نظم الحكم الديكتاتورية و الشمولية القابضة: المحافظة علي (بقاء الحزب و سلامة جسده)و الهدف الوحيد للاختراق عبر كل نظم الحكم،عزل الحزب عن الجماهير بافراغ ثوريته،و انحسار عضويته و طرد أشرف كوادره

ظل المسئول التنظيمي للشيوعي عبر كافة حواراته في الصحف اليومية (البرجوازية) أو (صحف النظام) كما يطلقون عليها، يتبع في اجاباته النهج (الاحترافي) نتيجة (التدريب العالي) بتقديم افادات (مضغوطة) أو تلغرافية. وتضمن حوار "رشا أوشان"

حوار الناطق الرسمي للشيوعي (الجريدة 7 مايو) حول الوضع السياسي العام إستكمال لحوار (الصيحة 4 مايو) بشأن التنظيم والنظرية وهو يعبر عن الإتجهات العامة لقيادة حزبه. والغريب نفي علمه بنتائج إجتماع المعارضة في 30 أبريل أو طرح

يشغل الأخ يوسف حسين وظيفة الناطق الرسمي لحزبه أكثر من خمسة عشر عاما، وشهدت له الساحة السياسية بالإخلاص تعبيرا عن الإتجاهات العامة لقيادة الجهاز والحزب وحواره بصحيفة "الصيحة" في 4 مايو 2016 استمرار لأداء وظيفته. وهو إمتداد لخط التحلل

الهدف المعلن لتعديلات قانون العمل الفرنسي2016م كسر العوائق امام الدخول لسوق العمل(لعدد ثلاثة ملايين ونصف عاطل..والبيانات الرسمية في جمهورية السودان تفيد بوجود حوالي مليوني عاطل..!!)

الهدف المعلن لتعديلات قانون العمل الفرنسي2016م كسر العوائق امام الدخول لسوق العمل (لعدد ثلاثة ملايين ونصف عاطل .. والبيانات الرسمية في جمهورية السودان تفيد بوجود حوالي مليوني عاطل..!!)

توظيف خبرات وأفكار الماضي من مناهج التطور ، بالتقييم الجماعي ، والتعلم لتجديد النظرية والمفاهيم الذي يراعي الظروف الجديدة والمتغيرات والقدرات.