عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
غير الانضباط الذي ميز نظام المديريات في زمن الاستعمار والسنوات القليلة التي تلت بعد الاستقلال، فقد فشلت كافة انظمة الحكم منذ منتصف الستينات في تقديم نموذج فعال في التنمية والحفاظ على الملامح الحضارية والثقافية للمناطق السودانية المختلفة. حتى الاطروحات في وثائق اتفاقات المعارضة لم تقدم تصوراً مقنعاً يلبي طموحات المناطق، وجاءت مقيدة بمفاهيم تقليدية وعبارات فضفاضة. وبعد اكثر من عشر سنوات من اندلاع حرب دارفور، بدأ مفهوم الحكم الذاتي لاقاليم السودان المختلفة يطرح بشكل واضح. 
الحكم الفيدرالي
النظام الفيدرالي نظام سياسي متكامل ينظمه الدستور، وهو اتفاق فيما بين السكان للمشاركة في السلطة وفق توزيع عادل يضمن عدم تدخل أي مجموعة في شؤون مجموعة اخري او التغول عليها. هناك تعريفات عديدة للفيدرالية، لكن كلها تتفق على أن لها أساس دستوري وتتكون من  حكومة مركزية، ووحدات حكومية أصغر (الأقاليم، الولايات)، تتقاسمان السيادة في الدولة. الأقاليم والولايات تعتبر وحدات دستورية لكل منها نظامها الأساسي الذي يحدد السلطات التشريعية والتنفيذيه والقضائية  بحيث لا يمكن تغييره بقرار أحادي من الحكومة المركزية. ويعتبر الدستور في النظام الفدرالي هو السلطة العليا التي تستقي منها الدولة سلطاتها. ومن الضروري وجود قضاء مستقل لإبطال أي قانون لايتماشى مع الدستور. وينبغي أن يكون الدستور "صارماً" وغير "فضفاض، وتكون القوانين الواردة في الدستور غير قابلة للتغيير إلا من قبل سلطة أعلى أو هيئات تشريعية (بهزاد علي ادم،ʼالفيدرالية والكونفدرالية والفرق بينهماʻ، الحوار المتمدن، www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=10930 تصفح 19 مايو2014).
سؤال الهوية والتحديث
تترافق اسئلة الهوية والتحديث مع بعضها وقد حدثت في التاريخ مراراً وتكراراً، سواءاً في التطهير العرقي لسكان امريكا من الهنود الحمر، واستجلاب الافارقة لتحقيق التحديث، او التوجه لتمكين السكان المحليين من الملاي في ماليزيا ومن ثم التحيث. في السودان تفارق سؤالا الهوية والتحديث، ومع تراجع التحديث من اجندة القادة السياسيين منذ الاستقلال – إلا القليل منهم– تصاعد سؤال الهوية. وربما كان توزيع الاراضي المخصصة للزراعة المطرية في مناطق جنوب كردفان، القضارف، النيل الازرق وحرمان السكان الاصليين منها احد اول تداخلات الهوية والتحديث. واصل قادة ما بعد الاستعمار نفس السياسات في حصر التنمية والتطوير في وسط السودان، وفي المنطقة النوبية تجلى هذا في تعزيز العزلة بين النوبيين، وحرمانهم من أي وسيلة تيسر إتصالهم ببعض، فضلا عن حرمانهم من تسويق منتجاتهم خارج المنطقة، أي القتل البطيء للمنطقة وتهجيرها.
المجلس اللغوي الثقافي: المفهوم
عندما تصدت الدول لمعالجة قضايا النهوض التنموي والحفاظ على الموروث الحضاري والثقافي لمكوناتها، كانت هناك معالجات مختلفة ومتنوعة، من الحكم الذاتي، الفيدرالية وصولاً للكونفدرالية. في السودان تنقلنا من اللامركزية، الحكم الذاتي الاقليمي، الفيدرالية، إلى انفصال الجنوب. كل هذه النماذج فشلت في التعامل مع سؤالي التنمية والهوية، ورغم ادعائها أن تركيزها على التنمية ولكن عند تطبيقها في السودان عنت في الواقع تطوير الاطراف لصالح المركز,
عالجت التجربة البلجيكية قضيتي الفيدرالية الادارية وادارة التنوع اللغوي، وتعتبر الاكثر ملائمة للسودان. التجربة تعبر عن مزيج من الإثنيات والمجموعات  العرقية، وتتعايش في داخلها مجموعة من اللغات التي يرسّمها الدستور البلجيكي لغات  رسمية، كما يتيح لكل مجموعة من المجموعات السكانية حرية استعمال لغاتها داخل  أقاليمها.  يقضي النظام الفدرالي البلجيكي بتقسيم بلجيكا إلى ثلاث ولايات يتمتع كل منها بدرجة كبيرة من الحكم الذاتي وهي: الإقليم الفالوني، الإقليم  الفلامندي وإقليم بروكسيل. ويوجد في كل من ولاية من هذه الولايات رئيس وزراء ومجلس وزراء ومجلس نواب، وهذه السلطة المحلية تتمتع بحق اتخاذ القرارات المحلية وتدبير شؤون إدارات المحافظات التي تقع ضمن نطاق مسؤوليتها. 
لحل مشكلة التنوع الثقافي واللغوي المناطق اللغوية في بلجيكا فقد تم تقسيم البلاد إلى أربع مناطق لغوية او أقاليم لغوية "يحدد الدستور في مادته الرابعة: تتكون بلجيكا من أربع مناطق لغوية: منطقة اللغة  الفرنسية، منطقة اللغة الهولندية، منطقة بروكسيل العاصمة مزدوجة اللغة، ومنطقة  اللغة الألمانية. كل وحدة " إدارية" للمملكة تشكّل جزءً من هذه المناطق اللغوية. لا  يمكن تغيير أو تعديل حدود المناطق اللغوية الأربع إلاّ بقانون يتم تبنّيه بأغلبية  الأصوات لكل وحدة لغوية ولكلٍ من المجالس. على شرط أن تجتمع أغلبية أعضاء كل وحدة  بحيث يصل مجموع الأصوات الإيجابية المعبّرة في وحدتين لغويتين إلى نسبة الثلثين".
تجربة السودان
تركز اغلب النماذج لتقسيم الثروة والسلطة على سؤال التنمية، بينما تظل الحقوق الثقافية ملغومة بالتسلط العروبي والاسلامي او كليهما. في ظل حركات مسلحة تطالب بحقوقها التأريخية، عبرت، اتفاقية نيفاشا، عن تغيير مفاهيمي عام حيث تصدت لقضية التنوع اللغوي والثقافي ضمن اطار عام " إﻗﺎﻣﺔ ﻧﻈﺎم دﻳﻤﻘﺮاﻃﻰ ﻟﻠﺤﻜﻢ ﻳﺄﺧﺬ ﻓﻰ اﻟﺤﺴﺒﺎن اﻟﺘﻨﻮع اﻟﺜﻘﺎﻓﻰ واﻟﻌﺮﻗﻰ واﻟﺪﻳﻨﻲ واﻟﺠﻨﺲ واﻟﻠﻐﺔ، واﻟﻤﺴﺎواة ﺑﻴﻦ اﻟﺠﻨﺴﻴﻦ ﻟﺪى ﺷﻌﺐ اﻟﺴﻮدان". ثم عالجت مسلة اللغة في بند خاص " ﺗﻌﺘﺒﺮ ﺟﻤﻴﻊ اﻟﻠﻐﺎت اﻟﻤﺤﻠﻴﺔ ﻟﻐﺎت ﻗﻮﻣﻴﺔ ﻳﺠﺐ إﺣﺘﺮاﻣﻬﺎ وﺗﻨﻤﻴﺘﻬﺎ وﺗﻌﺰﻳﺰهﺎ... ﻋﻼوة ﻋﻠﻰ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ واﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻳﺔ ﻳﺠﻮز ﻟﻬﻴﺌﺔ اﻟﺘﺸﺮﻳﻊ ﻓﻲ أي ﻣﺴﺘﻮى ﻣﻦ ﻣﺴﺘﻮﻳﺎت اﻟﺤﻜﻢ إﻋﺘﻤﺎد أﻳﺔ ﻟﻐﺎت وﻃﻨﻴﺔ أﺧﺮى ﻠﻐﺎت ﻋﻤﻞ رﺳﻤﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮاهﺎ. لا ﻳﺠﻮز اﻟﺘﻌﺼﺐ ﺿﺪ إﺳﺘﺨﺪام أي ﻟﻐﺔ ﻣﻨﻬﻤﺎ ﻋﻠﻰ أى ﻣﺴﺘﻮى ﻣﻦ اﻟﻤﺴﺘﻮﻳﺎت اﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ أو اﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻴﺔ".   وثيقة البديل الديمقراطي التي جاءت بعد انفصال الجنوب، لم تبعد كثيرأ، لكن جاءت الحقوق الثقافية اكثر عمومية " الدولة السودانية دولة فدرالية ديمقراطية تعددية تتأسس على المساواة بين المواطنين وتؤكد ان الشعب هو مصدر السلطات وتعتبر ان المواطنه هى اساس لنيل الحقوق والواجبات وتضمن حرية الفرد والجماعة". 
المجلس اللغوي الثقافي: الآليات
يضمن نموذج المجلس اللغوي الثقافي ضمن نظام فيدرالي شكلاً أقوى للإدارة، حيث تحتفظ الإثنيات بمقوماتها وشخصيتها: قبدلاً من تلاشي شخصية التكوين الإثني لصالح الحكومة المركزية، لا يقضي عليها بل يسمح لها أن تحتفظ بها، فتسبح داخل حدود ولايتها، بما يسمح لها بترقيتها  وتنظيمها، كما أن التكوين الذاتي الثقافي يعمل على المسائل الثقافية، وما يتعلق بتطوير موروثها ولغتها وكيانها القومي، فـ "القيمة الديمقراطية في مجتمع مكوّن من إثنيات، أن سلطة اتخاذ القرار متاحة لكل الشعوب المكونة للبلد، وله الحق في تقرير كل ما يمسه: طريقة الحياة، ثقافته، مؤسساته،  عاداته، تقاليده، وما تعلق باستعماله لإقليمه الخاص" (جيدور حاج بشير،ʼإدارة التنوع الإثني اللغوي في بلجيكا- قراءة في التجربةʻ،19 مايو2014 http://www.bchaib.net/mas/?option=com_content&view=article&id=99:-x-&catid=12:2010-12-09-22-56-15&Itemid=10)
السودان في حاجة " لمجالس لغوية ثقافية" متعددة. سوف يستدعي هذا: مجلس لغوي ثقافي نوبي، مجلس لغوي ثقافي للانقسنا، مجلس لغوي ثقافي تبداوي (البجة، البني عامر والبشاريين)، مجلس لغوي ثقافي للفور، مجلس لغوي ثقافي للمساليت، مجلس لغوي ثقافي تبوي (الزغاوة، البرتي وغيرهم) مجلس لغوي ثقافي فلاتي (فلاتة النيل الازرق، دارفور، الامبررو وكردفان وغيرها)، مجلس لغوي ثقافي للبرنو وغيرها. يمكن أن يضم بعض المجالس اللغوية الثقافية اكثر من مجموعة ثقافية بسبب التشابه اللغوي او الثقافي، صغر بعض هذه المجموعات وغيرها من الاسباب. 
يفرض السياق التاريخي، الثقافي والتعايش الاعتراف الجماعي باللغة العربية كلغة تعامل رسمية في اجهزة الدولة (lingua franca)، واللغة الانجليزية كلغة مساعدة. اللغات السودانية المختلفة هي لغات معترف بها لمجموعات سكانية مختلفة، يتم ادراجها في المناهج القومية لتدرس كلغات، ويتم التعبير عنها في الوسائل الاعلامية وغيرها.       
المجلس اللغوي الثقافي النوبي
هناك اتفاق بين اطراف القوى السياسية على تبني فيدرالية من خمس اقاليم والعاصمة (الشمالي، الشرقي، الاوسط، كردفان، دارفور). هذه الفيدرالية نظام اداري للحكم وتعايش المناطق، ويعبر عن آمال الامة ويضمن في دستور دائم يتم التوافق عليه بشكل ديمقراطي كامل. الفيدرالية لا تقدم أي حلول للتعدد الثقافي، لكن يمكن ان يقدم المجلس اللغوي الثقافي حلاً معقولاً اثبتته التجربة البلجيكية. ضمن هذا يأتي المجلس اللغوي الثقافي النوبي.
يوفر المجلس اللغوي الثقافي النوبي، ضمن اطار فيدرالي حقيقي ونظام حكم مدني ديمقراطي، افضل الحلول الممكنة في ظل التطور السياسي الحالي. لدينا في ايدينا اخيراً لغة منطوقة تتميز بسمات متعددة وفريدة.  ثم هي اصبحت مكتوبة بحروف –سواء اتفقنا على اصلها او لم نتفق- محددة وواضحة. هذه هي مستلزمات اللغة الحية وقد سبقتنا تجارب من اللغة السواحيلية، العبرية والتركية التي احييت في انساق جديدة منذ عقود قليلة.
هذا المجلس هو ممثل كافة المجموعات السكانية التي تجمعها ثقافة متشابهة، وسوف يشمل المجلس ممثلين عن كافة المنتمين للثقافة النوبية- في شمال السودان، مناطق جبال النوبة، الميدوب، البرقد في شمال دارفور وحلفا الجديدة. كما يشمل هذا التعريف كافة المنتمين لهذه المجموعات السكانية في كل اطراف الوطن وخارج السودان. مهام المجلس الذاتي النوبي تشريعية وتنفيذية. الدور التشريعي أن توافق على كل القوانين التي تتعلق باللغة، التعليم والأمور الثقافية الأخرى، وتضطلع هذه المجالس بالشؤون الثقافية مثل اللغة، المتاحف، الإعلام، الرياضة والسياحة وتشارك أيضاً في إعداد بعض السياسات الخاصة بالتعليم والصحة والرعاية الاجتماعية. 
كما أن المجلس الذاتي النوبي سوف يكون له دور تنفيذي في الشئون الثقافية اولاً: وضع المناهج الدراسية للمراحل المختلفة (يمكن الاستفادة من المجهودات التي بذلتها وستبذلها المؤسسات المصرية في تطوير المناهج النوبية)، ثانياً: تطوير الوسائط اللغوية، التكنلوجية والتقنية التي سوف تستعمل في تعليم هذه المناهج وتطوير العمل الثقافي بشكل عام، ثالثاً: انشاء المجمع اللغوي النوبي، رابعاً: تجميع النتاجات العلمية والادبية، الاغنيات، الاشعار و"كمنجيق". 
المجمع اللغوي النوبي    
انشأت كل الدول والمجموعات اللغوية في العالم مجمعات لغوية كانت للحفاظ على سلامة اللغة، جعلها وافية بمطالب العلوم والفنون في تقدمها، ملائمة على العموم لحاجات الحياة في العصر الحاضر، وذلك بأن يحدد في معاجم أو تفاسير خاصة، أو بغير ذلك من الطرق ما ينبغي استعماله أو تجنبه من التراكيب. وضع معجم تاريخي للغة، وأن ينشر أبحاثًا دقيقة في تاريخ بعض الكلمات، وتغيُّر مدلولاتها وبحث كل ما له شأن في تقدم اللغة. تم إنشاء الأكاديمية الفرنسية التي سنة 1635، ونصت المادة الرابعة والعشرين من القانون "الغرض الأساسي من الأكاديمية أن تعمل بكل عناية ونشاط لتضع قواعد للغتنا، ولتكفل صفاءها وبلاغتها ومقدرتها على الوفاء بمطالب العلوم والفنون. المادة السادسة والعشرين تقتضي الأكاديمية وضع قاموس وقواعد أجرومية، وقواعد للبيان وأخرى للشعر". 
الواقع أن مجمع اللغة في أي بلد من البلاد ليس من خصائصه وضع ألفاظ جديدة في العلوم والفنون، وإنما على المجمع تسجيل ما يستقر في التداول من هذه الألفاظ، ويصبح بذلك ذا حياة لا مفر من الاعتراف بها والإذعان لها. فاللغة ملك للجمهور وليست ملكاً لمجمع من المجامع، ولا لرجل من الناس، فإذا وضَع لفظاً لم تقبله جمهرة الشعب، العلماء أو الأدباء، مات هذا اللفظ ولم يعد له من سبيل إلى الحياة حتى يُبعَث في ثوب جديد يُقرُّه الجمهور (محمد حسين هيكل: مجمع اللغة العربية الملكي: إنشاؤه وتحديد أغراضه، جريدة السياسة الأسبوعية، 8 مايو 1937، http://www.hindawi.org/blogs/28646407/ /مجمع_اللغة_العربية_الملكي_إنشاؤه_وتحديد_أغراضه) .
على المجمع الذي سوف يتكون من نوبي مصر والسودان (على غرار مجمع اللغة العربية المكون من كافة الدول العربية) ومن ممثلي مهاجرهم، يتم اختيار اعضائه من الضليعين في اللغة النوبية حسب قواعد ثابتة. سوف تكون مهام المجمع حاسمة في السنوات الاولى من أنشائه في غربلة كل المجهودات السابقة لوضع قواعد اللغة، والمفردات، واللفظ، والنقحرة (النقل الحرفيّ) والإملاء في اللغة ، بما في ذلك الاستحداثات اللغويّة وملاءمتها لعصر التقنيّة والحوسبة المتطوّر؛ إعداد قواميس ومعاجم عامّة ومتخصّصة وغيرها.
سوف تكون من المهام العاجلة للمجمع مراجعة كافة كتب مناهج تعليم اللغة النوبية والتي طورها رواد في مختلف الاماكن وكانت أساساً للتعليم في المراكز المختلفة طوال السنوات الماضبة، والوصول لمنهج موحد وبسيط وعلمي. ربما تكون من مهامها ايضاً تجهيز مواد تدريب المعلمين وسبل التقويم. ربما أيضاً سوف ينسق المجمع الجهود المبذولة في الاعتراف باللغة النوبية من قبل شركات الكمبيوتر، الجوالات وغيرها لاعتمادها كلغة تطبيقات وامكانيات الترجمة المتاحة بين اللغات. 
تعتمد اللغة في تطورها على امكانية ان يجد المتحدث بها نتاجات علمية وادبية، اغنيات مسجلة واشعاراً، مقالات، روايات وغيرها. رغم وجود عدة منتديات نوبية فكلها، سوى واحدة، تعتمد العربية في حواراتها، كلنا نكتب بالعربية في معظم انشطتنا الثقافية والعلمية. سوف نحتاج لعملية تنويب كبرى في مخاطباتنا في المنتديات، الكتابة بالنوبية في شتى المجالات او ترجمتها، حركة ترجمة واسعة لكتابة عيون الانتاج النوبي من قبيل "صواردة شو" لمحمد وردي، اشعار ابراهيم عبدة وغيرهم من المبدعين، جمع الاحاجي النوبية "كمنجيق" وغيرها. 
محو الامية النوبية
عندما اتحدث عن اللغة النوبية، اتحدث عن لهجاتها في كل السودان وهي المحسية، الفاديجا، الدنقلاوي والكنزية، الميدوبية ولهجات جبال النوبة. الامية النوبية متعددة فهناك أمية التحدث لكثير من أبناء النوبيين، القراءة والكتابة، لذلك فالمهام متعددة ومتنوعة. لقد عالجت كثير من الامم وذوي اللغات هذه القضية من مداخل متنوعة، جلها قد تحقق لنا من وجود اللغة نفسها وحروف كتابتها. 
جاء في دعوة لجمع الصف النوبي: مشروع الكيان النوبي الجامع "الحفاظ على الهوية والتراث والتاريخ والثقافة واللغة النوبية (هاجس النوبيين الرئيسي وراء دعوات الكيان النوبي الجامع المتكررة دوما) و بناء قاعدة وافية لكل احتياجاتنا الراهنة والمستقبلية وذلك بالتعاون مع المنظمات والهيئات الوطنية والإقليمية والدولية ذات العلاقة بالثقافة و الحضارة النوبية". وهذا قول يصيب عين الحقيقة. اغلب التنظيمات النوبية مشغولة في قضايا الوجود (دعوة لجمع الصف النوبي: مشروع الكيان النوبي الجامع، http://www.nubianradio.net/index.php/news/78-nubainradio/news/125-2013-04-12-09-10-11). 
نلاحظ في العمل اللغوي النوبي اعتماده الكبير على تطوع شابات وشباب رائعين، او مجموعة اشخاص مدفوعين بالحمية والحماس، كانت تجربة مركز الدراسات النوبية والتراث بالقاهرة، تجربة مؤسسية هامة اضافت الكثير في المجال، لكنها رغم ذلك ظلت محدودة لمهمة التآصيل لاعادة احياء لغة. لدينا مهام انجزتها اللغات في قرون عديدة من بحاثة وفلاسفة وعلماء لغات، لكننا نمتلك هذه التجارب كما نمتلك الوسائط العديدة من وسائل التكنلوجيا التي تجعل هذه المهام اكثر يسراً.  لكن أي تصدٍ لهذا يحتاج منا لخلق وانشاء مؤسسات حقيقية تقوم بهذا الدور الكبير.
لكي تبدأ اللغة في الاستقرار هناك عديد من الممهدات التي يمكن تطبيقها عن طريق الاجراءات العادية لمؤسسات الدولة، من تطوير منهج دراسي للقراءة والكتابة متدرج في المراحل الدراسية كلغة اختيارية في مدارس السودان. تقوم المنتديات والاندية بالدور الاكبر في نشر وتعليم اللغة النوبية للكبار، فيما توفر الوسائط التكنلوجية بيئة مناسبة للتوسع في هذا الانتشار. كل هذه الجهود التي حاولنا رصدها بقدر ما استطعنا، لا تغني عن قيام مؤسسة يكون تطوير والحفاظ على اللغة من صميم مهامها.وقد تناول محمد جلال أحمد هاشم في دراسة هامة جداً بعنوان نحو منهج لإحياء التراث السوداني وقضايا تدريس اللغة النوبية (محمد جلال أحمد هاشم: دراسة : نحو منهج لإحياء التراث السوداني: الثقافة النوبية كحالة دراسية http://www.hurriyatsudan.com/?p=9106).
هناك العديد من التجارب والمبادرات التي قام بها العشرات من الافراد، الاندية والمؤسسات المختلفة.  وهناك الكثير من الافكار التي نفذت او اقترحت من العديد من المثقفين النوبيين في السودان ومصر. هناك مباديء اساسية يمكنها أن تساعد عملنا على المدى القصير والمتوسط: اولاً: أن نعمل بشكل مبرمح على رفع نسبة القبول النفسي للمجتمعات النوبية، من حيث تفاعلاتها الثقافية والاجتماعية لنقلة كهذه. فخطوة بهذا الحجم لا يمكن أن تفرضها أي جهة على المجموعات المستهدفة وتحتاج للشرح والحوار داخل التجمعات النوبية؛ ثانياً: نبدأ دائماً بايصال اللغة إلى المدارس وفي المناهج التعليمية، بشكل مدروس ومتدرج، حسب المعايير العالمية والتجارب العالمية؛ ثالثاً: أي جهد في تعليم اللغة النوبية ـ داخل السودان وخارجه ـ يعني حفظ هذه اللغة من الاندثار، التخلي عن اللغة ونسيانها واخيراً جمع التراث بمختلف اشكاله وانواعه. 
القناة الفضائية
بعد عقود من المطالبات الشعبية والتحركات افلحت المجموعة السكانية الامازيقية في انتزاع حق وضع لغتهم في المناهج الدراسية والاعتراف به كلغة وطنية. اتاح هذا انشاء قنوات فضائية للامازيغ في المغرب، الجزائر، ليبيا  وسوف يحدث في تونس. حدث هذا أيضاً مع اكراد العراق. تقدم هذه القنوات الاغاني، الاخبار، المسلسلات وغيرها باللغة الامازيقية. وضع أنشاء القنوات اللغة في المجال العملي والاستعمال اليومي. من الصعب تقديم مقترحات محددة في هذا المجال لكن لتكن ضمن الاجندة.     
هذا كله (المجمع والقنوات واشياء اخرى) لن يحدث بدون تنمية شاملة للمنطقة وتوفر فوائض مالية من الانتاج المجتمعي، وقد اشارت كافة التجمعات والمنظمات النوبية إلى هذا الهدف، لكن لم تطرح رؤية واضحة للسؤال الذي يطرح بعد تحديد إلى إين نريد الذهاب؟، التي عملت عليها هذه التجمعات كثيراً وهو سرال كيف؟. وسوف احاول في كتابي "حاجة نفيسة مبروكن بلو: تاملات نوبية"، محاولة الاجابة على هذا السؤال عن طريق النظر في كفاءاتنا الاساسية Core competencies  من: الموارد الطبيعية من اراضي ومياة وثروة حيوانية، القوى البشرية، المعادن والتنوع البيئي.