عشاري أحمد محمود خليل

أقدم في هذا المقال بعض أفكار للتعقيب على التقرير الذي كتبه ياسر عرمان عن المفوضات، وفق العناوين التي أوردها في ذلك التقرير لكني أرتبها بطريقة مختلفة:

شَكْلَة حرامية. عبر حدود الدولتين. هكذا يتعين علينا أن نفهم الخلاف الأخير بين حكومة جنوب السودان والحكومة الإسلامية في الخرطوم حول قيمة ترحيل البترول عبر خط الأنابيب السودانية

سيكون رياك مشار تينج ذورغون وسلفا كير ميارديت وأعوانُهما أول من سيتم تقديمه إلى المحاكمة، في حال تم إنشاء المحكمة الهجين للنظر في جريمة الإبادة الجماعية،

يتعين على المثقفين في مساحات ما تبقى من دولة جنوب السودان أن يرفضوا الاستعمار الأفريقي الجديد من قِبل مجموعة دول الإيقاد (الهيئة الحكومية المشتركة للتنمية)

من العلم العام أن قبيلة الدينكا وقبيلة النوير، كقبيلتين ممثَّلَتَين بالقادة الحكوميين القبيليين، ولابد بمثقفين من الدولة الوليدة، نفذتا مذابح مريعة. ويمكن دون مغالطة تكييف هذه المذابح

المغالطات في مقال الأستاذ خالد التيجاني النور

لابد أن المغالطات في مقال الأستاذ خالد التيجاني النور في سودانايل، "الشعب أم الطبقة الحاكمة؟"، لم تغب عن أذهان كثير من القراء وهم

أولا، في الخلاص من ركام زيف القضاء
(1) تمزيق غِلالة الخداع جلباب القضائية