في المبتدأ لم أكن أتصور أن الكلام الذي ورد في الاسافير والصحف يمكن أن يخرج من فم عوض حاج علي.. هنالك فرق بين البروف عوض حاج علي لمن عرفونه قريباً وعوض حاج علي Roomate الكاتب في داخلية بحر الغزال بشارع الجمهورية. لو لم تكتم أنفاسك فلن تتمكن من سماع صوت عوض حاج علي. لو كان التهذيب رجلاً يمشي على قدمين لكان عوض حاج علي. لو كانت الفضيلة رجلاً أو بنتاً لرجل لكان عوض حاج علي. أرجو ملاحظة أنني أتحدث عن عوض حاج علي وليس البروف عوض حاج علي. أما الحديث عن العلم فحدِّث ولا حرج. عالم علًامة حبر فهّامة في مجال الرياضيات والكمبيوتر والاحصاء وتشهد على ذلك عدة جامعات بريطانية.

خلال 4 أعوام قضيناها في الجامعة لم أسمع عوض حاج علي يتحدث عن السياسة صرفاً أو عدلاً. لم أعرف ولم أر له نشاطاً أيّاً كان غير النشاط الاكاديمي الذي هو مبرِّز فيه بلا شك. حتى تخرجه في الجامعة وبعد ذهابه مبتعثاً من كلية العلوم بالجامعة مع مجموعة من أكثر الطلاب تفوقاً أكاديمياً في دفعة واحدة منذ تأسيس كلية العلوم وهم عوض حاج علي. صالح دفوعة. خضر عبد الباسط. أحمد عبد القادر. هؤلاء 4 بروفيسورس تخرجوا في عام واحد من قسم الرياضيات بكلية العلوم جامعة الخرطوم. نالوا جميعاً درجة الدكتوراة من جامعات بريطانية بدرجة الإمتياز. منهم من جلس بالسودان ومنهم من رأى في الهجرة خير له لأنه لم يقيّم التقييم الذي يستحق في وطنه.

حتى قيام الانقاذ أعرف الدكتور عوض حاج علي كزميل وصديق ذو إهتمامات عملية لا علاقة لها بالسياسة. يوظف علمه وخبرته لمصلحة الوطن. كان من أوائل من وضعوا –إن لم يكن أولهم- برنامجاً كمبيوترياً للبنوك. كان همّه منصبٌّ في تطوير الكمبيوتر وادخاله في جميع مناحي الحياة العملية والعلمية في البلاد. لم يتطرق للسياسة ولا يعرف ألاعيبها وخباياها والخبث الذي بين حناياها. ولكن يبدو أن هنالك من يحفر للرجل دون أن يدري.

له الشرف في تحويل جامعة القاهرة فرع الخرطوم للصرح الشامخ جامعة النيلين. فبجهوده التي لا تعرف الفشل ولا الكسل خلق من فسيخ جامعة الفرع جامعة كبيرة بكل ماتحمل الكلمة من معنى اسمها جامعة النيلين. تعتبر اليوم ثالث جامعة  في العاصمة بعد الخرطوم والسودان. رجل بكل هذه المقدرات الاكاديمية العلمية والخبرة العملية والتجرد ونكران الذات تصدر منه تصريحات لا تتناسب وفهمه للحياة فهماً علمياً وليس فهماً فهلوياً كفهم محترفي السياسة.

أرجو من البروف عوض حاج علي أن يراجع جدول الضرب خاصة جدول 9 الذي يعرف كل من درس في بريطانيا انه الجدول الذي يجنن الإنجليز جن كلكي. قلت يا عوض ان مرتب الرئيس 1,200 دولار .. هنا دور جدول 9، لأن الدولار ب9 جنيهات فكم هو مرتب الرئيس بالجنيه السوداني؟ هل تتحدث عن المرتب الرئيس او الأساسي؟ وأين البدلات مما جميعه؟ بدل سكن.. بدل مواصلات.. بدل ضيافة.. بدل إجازة .. بدل علاج .. بدل لبس .. بدل عيد .. وهلم جرا.. لا أعرف كل بدلات الحكومة لأنني لم أعمل بها أبداً. وأسألك أخي عوض عن قول الرئيس: في برنامج تلفزيوني أنه يمتلك مزرعة مختلطة بالسليت.. منزل بالطائف .. منزل بكافوري .. شقة بإسكان النصر .. منزل بكوبر فمرتب الرئيس لمدة 25 سنة يعادل 25 X 12 X 1,200   دولار = 360,000 دولار أميركي!!! هل يستقيم هذا الدخل كاملاً؛ دون أن نخصم منه شيئاً؛ مع ما يملك الرئيس مما اوردنا أعلاه؟ لا أظن .. السؤال: من أين للرئيس المبلغ أو المال الذي امتلك به كل العقارات أعلاه؟ ولم نتحدث عن ملكية العربات والمنقولات الأخرى؟

أخي عوض حاج علي لا تكن ملكياً أكثر من الملك. إن حديثك عن رفاهية إنسان الريف لا يعني غير شيئين أنه لا علاقة لك بإنسان الريف أو أنك لا تعرف معنى الرفاهية. دع لنا مساحة لندافع من خلالها عنك فنحن نعرفك كما تعرف؛ فلا تضطرنا للهروب من مساندتك لما نعرفه فيك من نقاء سريرة وصفاء نفس وأترك السياسة لمحترفي الكذب والنفاق الاجتماعي وهلم جرا.
(العوج راي والعديل راي).

كباشي النور الصافي
زر قناتي في اليوتيوب من فضلك واشترك فيها
https://www.youtube.com/user/KabbashiSudan

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
/////////