محمد بدوي

التطورات التي شهدها الواقع السوداني لا سيما بعد سيناريو انقلاب القصر الذي حمل وزير الدفاع السابق عوض إبنعوف إلى رئاسة المجلس العسكري الذي أعلن سيطرته على السلطة مع إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر مع حظر للتجوال، بالاضافة إلى إعلان عن فترة انتقالية 

تعددت المقالات و التحليلات التي ظلت تستهدف استقصاء موقف القوات المسلحة " الجيش " من الحراك الذي يسود الشارع السوداني منذ أكثر من ثلاثة أشهر، شهود العيان والتقارير الحقوقية التي وثقت لحالة حقوق الإنسان في أسبوعها الأول أشارت إلى مشاركة جهاز الأمن الوطني

حالة القمع الواسعة النطاق التي تواجه بها سلمية الاحتجاجات في السودان لم تقتصر علي المشاركين بل امتدت إلى ملاحقة المحتجين والجرحى الذين يلوذون إلى "شهامة " البيوت السودانية ، فتساوى الشارع و حرم المنازل في إطلاق الرصاص والغاز المسيل للدموع ، لكن أن يمتد الأم