محمد بدوي

الاثنين بداية الاسبوع : صبية سودانيه الهوي جنوبية الجغرافيا تدلف في مهل الي المحل ثم تسال في ترحاب سكنه العشم يابا و ين ؟
سندت مريم " حيلها " بكلتا يديها علي الكاونتر الجنوبي قبل ان تخبرها بسرعه كمن يحاول الهروب من الاقرار بامر جلل " يابا موتو 

إمراه من سودان ما قبل الانفصال ،ملامحها تشع بالبهجة ،سنون عمرها لامست العقد الرابع ، دفعت نحوه بتحية مرحه ، فاستقبلها عبدالكريم بابتسامة عريضة ، ثم عرجت لتشملني بتحية بسلام بعد ان انتبهت الي تواجدي داخل المحل ، كانت في عجلة من امرها فمدت اليه بلفاقة من

إكتست تقاطيع وجهه الستيني بملامح جدية، لتكشف عن أهمية ما يود الإفصاح عنه " أنا مسافر العيد داير أمش أشوف أمي" اعقبها بضحكة ليداري بها الحنين الذي سكن نبرات صوته أضافالأمين الشاذلي حدثني : قال لي لو ما جيت العيد بجيب ليك أمك لحدي كمبالا ،أضاف أنا أصلا

التعديلات الوزارية التي أعلنها الرئيس السوداني عمر البشير في 9 و اكتملت في 14 سبتمبر2018 و التي تمثلت في تقليص الترهل الوزاري الحكومي عن طريق الدمج ، لسيت سوي عودة للهيكلة التي كان معمول بها في السابق ، و التي أصيبت بالإنشطار لأغراض سياسية ، الابرز

نشرت صحيفة أخبار الوطن السودانية الي جانب عدد من الصحف والمواقع الإلكترونية مقالاً لعمر الدقير بعنوان هل كرة القدم عقبة أمام التغيير ؟ ،إستعرض في فاتحة المقال مستشهداً بتجربة المناضل نلسون مانديلا في فترة سجنه و حرمانه لاحقاً من ممارسة كرة القدم التي كشف عن

في 21يوينو 2018شهدت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا لقاء جمع بين فرقاء دولة جنوب السودان حيث إلتقي الرئيس فريق أول سفاكير ميارديت و نائبه السابق الدكتور رياك مشار أحد قادة فصائل المعارضة الرئيسية بحضور رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد ، كشفت تصريحات