ا-سوريا :

-لست بدولة عدائية منذ عهد الاسد الاب ثم الاسد الابن بل هي دولة مواجهة ولم تكن تضمر العداء لاي دولة جارة من قبل او صديقة ، ولكن مشهد مايسمى بالربيع العربي كان شوكة كبيرة في خاصرة سوريا العلم والثقافة والتاريخ ، نعم ان الشام احدى شواهد العلم منذ امد طويل ، اغتالتها ايدي الارهاب بمعاونة امريكا واسرائيل من اجل تدميرها ولكن ستظل سوريا قوية
-2-العراق:
- الملاحظ ان جميع الدول التي نبع منها العلم العربي واشع منها في العالم اجمع سكن فيها الجن الداحشي بقصد ايصال الخلافة الاسلامية بغداد كانت ولا تزال اشعاع علمي كبير خرجت العديد من طلاب العلم بالوطن العربي ابان حكم صدام ، فهي ايضا اشعاع علمي كبير منذ عهود الخلافة الاسلامية .
3-تونس :
-ايضا تعتبر نبع من منابع العلم والثقافة العربية رغم تلاقحها مع الثقافة الفرنسية بحكم الاحتلال ولكن ستظل قلعة اسلامية كبيرة ، وايضا ااصابتها سهام الثورات العربية ولاتزال تعاني من عدم الاستقرار الالسياسي.
4-مصر :
ام الثقافة العربية (مصر تكتب وبيروت تطبع والخرطوم تقرأ ) فهي واجهة اعلامية وثقافية مفخرة للوطن العربي ولها علماء سجلوا تواجدا كبيرا في مناحي كثيرة واشاعو العلم في العالم اجمع .
5-اليمن السعيد :
-يقوا بان اصل العرب هو اليمن وهذه الدولة عرفت في السابق بالعلم الاسلامي وبها ايضا جميع الديانات السماوية الاخرى بمافيها اليهودية الذين رحلوا منها الى اسرائيل سموا فيمابعد بعرب اليمن في اسرائيل ، يتكلم اهل اليمن اللغة العربية الفصحى ، ومن الملاحظ ان ايران دخلت كل من اليمن والعراق وحولتها الى قلاع شيعية ودا في اطار ما يسمى بالمد الشيعي العالمي او تصدير الثورة كما جاء في سفر الامام الخميني .
- فهي ايضا اشعاع علمي كبير كانت في السابق.
د. احمد محمد عثمان ادريس

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.