-هو برلمان اسري او عائلي كبير يتجمع من خلاله جميع افراد الاسرة لمناقشة مشاكلهم والاتيان بالحلول عبر رئيس او مدير البرلمان( الاب) ونائبه (الام) واعضائه الاخرين من ( الابناء) وكانت وجبة العشاء تغيب عن تلك الجلسات حيث يتناولها الاب والابناء مع اصدقاهم او يكتفون بكوب من اللبن. 

-اما الان فتفرقت السبل وانهار البرلمان الاسري الكبير بفعل الظروف الاقتصادية الكبيرة التي ضربت ولا زالت تضرب البلاد وتشتت الاسرة من اجل كسب العيش ، لذا اختلفت الاسرة ولم يعد هناك تجتمع كما كان في السابق .
- كما لا انسي في هذه السانحة وقبلها كان هناك برلمان خاص للاطفال حيث يجتمعون لتناول (شاي الصباح) وهو برلمان يجتمع عليه الابناء صغار السن بقيادة (الام) او الوالده حفظها الله وهم يحتسون شاي الصباح باللبن مدعوم (بعيشه)واحدة اللي بقت الحين بجنية واحد ويمكن تزيد تصل الى اثنين فيما بعد والله اعلم، او قرقوش او زلابيه، كما ان هناك حضور للبرطمانية التي استبدلت بكاسات اكثر تقدما
-اتمنى ان تعود مرة اخرى تلك البرلمانات المصغرة التي خلقت جو من التعاطف والمحبة بين افراد الاسر السودانية .