محجوب الباشا

تشهد الأوضاع في بوروندي الكثير من التعقيدات منذ أبريل الماضي بسبب قرار الرئيس نكورونزيزا بالترشح لرئاسة البلاد لفترة ثالثة خلافاً لما ينص عليه الدستور.

أدى ازدحام الشوارع وضعف إيمان سودانيي هذا الزمان بفضيلة الإيثار لأن تصبح قيادة السيارة في الخرطوم من وسائل التعذيب الجماعي ، ولجأ الجميع بما فيهم شخصي الضعيف للبحث عن "القادوميات" على حد قول أنيس وعبيد

يثور الكثير من الجدل حول محاولة تصنيف الديمقراطية جغرافياً كما هو وارد في عنوان هذا المقال ، فهناك الكثير ممن يقولون أن للديمقراطية شروط حاكمة من الواجب توفرها في أي مكان بالعالم