كلام الناس

 

*برنامج استديو5 الذي يقدمه الفنان طه سليمان على قناة النيل الأزرق الفضائية خلال شهر رمضان المبارك دخل الموسم الرابع هذا العام بعد أن نجح في تقديم حلقات حية نال بسببها الجائزة الذهبية في مسابقة البرامج التلفزيونية بالقاهرة.

*البرنامج يستضيف في كل حلقة مجموعة من النجوم والرموز في مختلف مجالات الفنون والإبداع في ونسة رمضانية مصحوبة بتقديم الأغاني التي يؤديها بعض ضيوف البرنامج إضافة لأغانيه الخاصة.
*شدت إنتباهي الحلقة السابعة في هذا الموسم التي خصصها طه سليمان للحديث عن المواهب إستضاف فيها بعض الشباب الذين لديهم مواهب مختلفة وهم منذر محمد عبدالرحمن ومؤيد جمال حسين وأحمد محمد والكوميديان الإعلامي محمد موسى.
*لن أستعرض هنا ما قدم في الحلقة الموجودة على اليوتيوب لمن أراد العودة إليها لكنني قصدت التركيز على بعض ماجاء فيها من رسائل تربوية من الشباب لأولياء الأمور نبه لها الشاب منذر محمد عبدالرحمن الذي قدم مرافغة موضوعية عن شباب هذا الجيل.
*لم يدع منذر أن جيلهم بلا سلبيات لكنه قال أن لكل جيل سلبياته وإيجابياته بمافي ذلك جيل الأمهات والاباء ودعا هم/ن للإستماع للصغار والشباب وتفهم مشاكلهم ورعاية مواهبهم وقدراتهم وتطويرها وتنميتها.
*نبه منذر لبعض العيوب المجتمعية التي قد تحبط الأجيال الصاعدة مثل ما إنتشر في الوسائط الإعلامية المجتمعية مثل ظاهرة "الردم والإحتقار" والتعبيرات المحبطة مثل وصف المتفوق بانه "وهم" والتقليل من شانه الأمر الذي يحبطه ويثبط همته.
• خاطب منذرالشباب ودعاهم لعدم كتم مشاكلهم خاصة في مرحلة المراهقة ودعا الأمهات والاباء وأولياء الأمور لتشجيع الصغار والشباب للفضفضة بما يعانونه بما في ذلك أوجاع النفس اللوامة عندما يخطئ الإنسان، لأن هذه ظاهرة صحية تستحق التشجيع والأخذ باليد والسعي مععم لمساعدتهم على تجاوزها بسلام.
• *هذا قليل من كثيرقاله بوضوح منذر محمد موسى وقد أسهم الكوميديان الإعلامي محمد موسى بمداخلاته الصادقة عن بعض معاناة جيلهم الذي لم يجد الفرصة الكافية - ليعيش حياته - في تأكيد أهمية ماقاله منذر عندما قال: علينا أن نستمع لأمثال هؤلاء الشباب وأن نشجعهم لتنمية وتطوير قدراتهم.
• مؤيد جمال حسين قدم فقرات مدهشة من أعمال"خفة اليد" مثله مثل أي "حاوي" محترف كما قدم عرضاً راقصاً مختلفاً، أما الموهبة أحمد محمد فقد أدى مجموعة من الأغنيات بصوت جميل شارك في أداء إحداها الفنان الواعد عبد السلام حمد.
• *قدم طه سليمان في هذه الحلقة طفلة صغيرة في الصف الاول أساس، إسمها الذي لم أسمعه جيداً أسيل سموأل ألقت على الحضور قصيدة محشوده بالمعاني والمشاهد السودانية تقول في مطلعها : ياحليل زمن الجدود والحبوبات إلى ان تقول : ياربي تسترنا.
• * امين يارب العالمين.