كلام الناس

*إسمحوا لي في البدء كي أعبر عن كثير حبي وتقديري لكل الذين عبروا عن مشاعرهم الطيبة تجاهي في مداخلاتهم على كلمة تلميذتي الصحفية مزذلفة محمد عثمان على صفحتي بالفيس بوك لأنهم وأنتم جميعاً أحبابي القراء سندي الذي يشد ظهري ويمنحني العافية النفسية والذهنية - بفضل الله ورعايته - لمواصلة رسالتي تجاههم وتجاهكم وتجاه الوطن.

*أعود لكلام الناس السبت الماضي الذي كان بعنوان"درس تربوي من اليابان"،فقد سعدت بمداخلة طيبة من صديقي وجاري في "الجنوبية"ببورتسودان عندما كنا في مقتبل العمر، السفير صلاح محمد علي حسن الشيخ.
*قال السفير صلاح في رسالته الإلكترونية :عملت باليابان حوالي العامين ونصف العام وقد تعلمت منهم دروساً كثيرة، مثل إحترام الوقت والإنضباط في المواعيد وإحترام الأسبقية في الصفوف.
*أشار إلى خصلة طيبة أخرى من خصال اليابانيين وهي الإقتصاد في الصرف وعدم التبذير وأضاف قائلاً : كان اليابانيون يستغربون عندما يرون أحدنا يسشتري كيلو أو إثنين كيلو لحمة لانهم يشترون اللحم بالجرام ما بين 200 -300 جرام.
*الذي يشتري 500 جرام لحمة يعتبر مبذراً ومسرفاً، كانوا يندهشون أيضاً عندما يجدون أحدنا وقد إشترى بطيخة او شمامة كاملة، ففي اليابان كما في بلاد اخرى من العالم يقطعون البطيخة او الشمامة إلى شرائح وتحفظ مغلفة لبيعها بالقطعة.
• *خصلة أخرى طيبة لاحظتها عندهم والحديث مازال للسفير صلاح وهي الهدوء والتحدث بصوت خفيض وتجنب إزعاج الاخرين، فلا تكاد تسمع لهم في الشوارع أو الاسوق ولا في أحيائم السكنية صوتاً عالياً.
• إختتم السفير صلاح محمد على حسن الشيخ مداخلته وهو يقول : هذا قليل من كثير تعلمته في اليابان ... قررت إشراككم فيه ليس من باب المقارنة بين ما يجري في العالم ومايجري في بلادنا إنما قصدت إستلهام هذه الدروس التربوية والسلوكية ومحاولة غرسها في وجدان الناشئة من أجيال المستقبل.