السودان - بدر الدين بخيت

يسعى نادي المريخ إلى تحقيق عدة أهداف، في مباراة اليوم أمام الهلال الأبيض، على ملعبه في أم درمان، في ثاني مباريات الفريقين لأندية قسم النخبة بمسابقة الدوري السوداني الممتاز.

وسيكون هدف المريخ الأول، كسر عناد الهلال الأبيض، الذي فرض عليه التعادل مرتين، في أم درمان بآخر مباراتين بين الطرفين.

وتعادل المريخ مع الهلال الأبيض بالمرحلة الثانية من دوري النخبة الموسم الماضي، وكان حينها مدربه الشاب كمال الشغيل.

وفرض الهلال الأبيض، التعادل مع المريخ بنتيجة 1-1، قبل نحو 3 أسابيع، على يد المدرب إبراهومة، الأمر الذي سيرفع التحدي في مواجهة التونسي يامن الزلفاني، في تحقيق أول فوز للفريق على يديه في ملعبه بأم درمان.

ويتصدر المريخ، دوري النخبة برصيد 3 نقاط، تحصل عليها من فوزه في مباراته الأولى أمام حي الوادي.

أما الهلال الأبيض حصد نقطة من تعادله بنتيجة 1-1 أمام نظيره الخرطوم الوطني.


الهلال يسعى لنسيان أحزانه القارية أمام كادقلي
تقع على عاتق نبيل الكوكي، مدرب الهلال، مهمة تخليص الفريق من آلام توديع الكونفيدرالية، واستقالة رئيس النادي، حين يحل الفريق، ضيفًا االيوم الأحد، على الهلال كادقلي، في مباراة مؤجلة من الأسبوع الثالث للمرحلة الثانية لفرق المجموعة (ب)..

وتُلعب المباراة في هذا الفترة، بدلاً عن برمجتها الأولى في يوم 29 فبراير/شباط الماضي؛ بسبب مشاركات الهلال في بطولة الكونفيدرالية.

وتسبب تأجيل المباراة، إلى جانب مباراة الهلال، أمام الشرطة، في عدم تحديد هويتي الفريقين صاحبي الترتبين الثالث والرابع اللذين سيتأهلان إلى جانب الهلال والأهلي شندي، لقسم النخبة.

ويحمل الهلال عبئًا نفسيًا كبيرًا أمام كادقلي، فإلى جانب خروجه كأس الكونفيدرالية من ربع النهائي على يد النجم الساحلي التونسي، فإن الأجواء العامة أدخلت النادي في أزمة استقالة رئيسه أشرف الكاردينال.

وجاءت استقالة رئيس مجلس إدارة نادي الهلال، في اليوم التالي لوداع الفريق بطولة الكونفيدرالية.

وخاض الهلال، 3 تدريبات منذ عودته من مصر صباح الخميس الماضي، اختتمها صباح اليوم السبت، ودخل معسكرا مغلقا مساء اليوم أيضًا، وستغادر بعثته صباح غد الأحد إلى مدينة كادقلي.

وسيفقد الفريق، جهود قلب الدفاع النيجيري، إيمانويل إيرواتشوكو؛ بسبب قرار إيقافه من مجلس الإدارة، إلى جانب لاعب المحور المالي بوبكر ديارا، الذي لم يتدرب مع الفريق بعد العودة من مصر، بداعي الإصابة.

ويتصدر الهلال المجموعة (ب) برصيد 28 نقطة، وكان قد فاز في آخر مبارياته، على حي العرب بورتسودان (2-1).

أما الفريق صاحب الأرض الهلال كادقلي، فإن حساباته تبدأ وتنتهي عند الفوز بنتيجة المباراة، ليضمن أحد المقعدين المتبقيين والمؤهلين للنخبة، والتي يتصارع معه عليها، فريقا المريخ الفاشر، والشرطة القضارف.

وتتوقف مصلحة المريخ الفاشر، صاحب الترتيب الثالث بـ17، والذي سيراقب المباراة عن كثب، على أمل خسارة كادقلي من الهلال؛ لأنه سيضمن تأهله مباشرة للنخبة.

ويحتل كادقلي الترتيب السادس في المجموعة بـ15 نقطة، والفوز على الهلال، سيقفز به لـ18 نقطة، وسيتأهل للنخبة مباشرة، وسيتأجل تأهل الفاشر، الذي سينتظر، هدية أخرى من الهلال، بالفوز على الشرطة.

وسيتعمد كادقلي، على ثنائي الهلال السابق، قلب الدفاع مالك محمد، وقائد الهلال السابق أيضًا سيف ميساوي.