السودان - بدر الدين بخيت

رفض فريق حي الوادي الخسارة على ملعبه بمدينة نيالا جنوب غرب السودان، أمام ضيفه المريخ، وذلك بإدراكه التعادل في المباراة التي انتهت بين الفريقين (1-1) ضمن الأسبوع 30 من مسابقة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.

تقدم للمريخ الظهير الأيسر أحمد آدم (ق 32)، وأدرك المدافع وليد سعد التعادل من ركلة جزاء (ق 80).

وبهذه النتيجة تعطل المريخ لأول مرة خارج ملعبه في الدور الثاني وربما فقد ميزة الصدارة المنفردة والتي ستكون متاحة أمام الهلال حال فوزه في ذات الجولة على ضيفه حي العرب بعد يومين.

وارتفع رصيد المريخ إلى 67 نقطة، بينما وصل الوادي إلى النقطة 40، ليكسر بهذا التعادل حاجز خسارتين سابقتين خارج ملعبه.

ولعب أصحاب الأرض بقوة في خط الوسط وشكل الثنائي إلهامي أحمد ووليد سعد في المحور ساترا دفاعيا قويا مع فرض رقابة لصيقة على صانع الألعاب المؤثر في نتائج المريخ أحمد التِش، إلى جانب المهاجم محمد عبد الرحمن الذي افتقد دعم المهاجم الآخر السريع والقوي بكري المدينة الذي شارك في الشوط الثاني.

ولم تشهد الدقائق الأولى تهديدًا على مرمى الفريقين بسبب الصرامة التكتيكية وإغلاق المساحات من دفاعي الفريقين.

لكن الدقيقة 15 شهدت تسديدة قوية وزاحفة من الجامبي بوبكر تراوري مهاجم الوادي حولها الحارس منجد النيل إلى ركلة زاوية.

واستفاد المريخ كثيرا من المخالفات في وسط الملعب وحول الصندوق، حيث لعب الوادي بقوة زائدة مع محمد عبد الرحمن والتِش.

وفي الدقيقة 32 تقدم المريخ بهدف من ركلة ثابتة بعد مخالفة ارتكبت مع التش خارج الصندوق، حيث لعب الظهير الأيسر أحمد آدم كرة قوية لكنها لامست الحائط البشري وغالطت زاوية الحارس فواز جمال وعانقت أعلى الزاوية اليسرى.

وفي الشوط الثاني فرض المريخ أسلوبه السريع وازداد لاعبوه ثقة وهاجم بقوة لكن هجماته تكسرت تحت صمود مدافعي الوادي.

دخول بكري المدينة بديلا لمامادو الأمين أنعش هجوم المريخ حيث نجح في عكس عدة كرات من الجانب الأيسر لدفاع أصحاب الأرض.

وبالمقابل واجهت تحركات مهاجمي الوادي بوبكر تراوري والإيفواري ديكور صعوبات شديدة بسبب تألق الإيفواري باسكا واوا وصلاح نمر.

وعلى عكس مجريات اللعب تحصل الوادي على مخالفة خارج الصندوق وعند التنفيذ تعمد بكري المدينة ملامسة الكرة بيده اليسرى فاحتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 80 نفذها أحمد سعد في أعلى الزاوية اليسرى فلامست أسفل العارضة وسكنت الشباك.

وهاجم المريخ بضرواة ودافع الوادي ببسالة ، في الدقيقة 84 تحصل المريخ على ركلة حرة من مخالفة مع التش نفذها أحمد آدم بدقة فوق الحائط لكن الحارس فواز صدها ببراعة.

وفي الدقيقة 94 ضاعت آخر فرص المباراة من أحمد التش الذي سدد كرة سقطت أمام داخل الست ياردات، فوق العارضة، لتنتهي المباراة بتعادل المريخ وهو الثالث في الدور الثاني له بعد تعادليه أمام الخرطوم الوطني والمريخ الفاشر.

////////////////
المريخ كوستي يحصد فوزًا ثمينًا أمام تريعة البجا
السودان - بدر الدين بخيت

حصد المريخ كوستي الذي يسعى للهروب من الهبوط المباشر، فوزًا غاليًا على مضيفه تريعة البجا في عقر داره اليوم الأحد بنتيجة (2-0) وذلك ضمن الأسبوع 30 من مسابقة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.

أحرز هدفي المريخ كوستي كل من منتصر فرج الله في الشوط الأول، وسامر عباس في الشوط الثاني، ويعتبر الفوز هو الأول للفريق بعد فترة طويلة من النتائج المخيبة.

ورفع كوستي رصيده إلى 28 نقطة، بينما تجمد البجا عند ذات الرصيد، وتعتبر الخسارة هي الثانية للفريق على التوالي بعدما فشل في التعافي من خسارته الثقيلة بالجولة السابقة أمام المريخ بستة أهداف.

يذكر أن نتائج تريعة البجا تعتبر من أسوأ نتائج الفرق الثلاثة التي صعدت للممتاز نهاية الموسم الماضي وتخوض تجربتها الأولى بالبطولة، فقد ضمن الوافدان الآخران الشرطة وحي الوادي بقاءهما ضمن مصاف أندية الدرجة الممتاز دون التأثر بنتيجة المباريات الـ7 المتبقية.

////////////////
لجنة المسابقات ترفض شكوى 3 أندية ضد المريخ
رفضت اللجنة المنظمة للمسابقات، باتحاد كرة القدم السوداني، اليوم الاثنين، نحو 15 شكوى متراكمة منذ عدة أشهر، من بينها شكوى تقدمت بها 3 أندية "الرابطة، والهلال كادقلي، والأهلي عطبرة"، ضد المريخ، وتتعلق بصحة ضمه للمدافع الإيفواري الأصل، باسكال واوا، لكشوفات الفريق، كلاعب وطني.

وفصلت اللجنة، بقيادة رئيسها الجديد، المهندس الفاتح بانيه، في 9 شكاوى من أندية الدوري الممتاز، و6 من الدوري العام.

ورفضت اللجنة تقديم حيثيات رفضها للشكاوى، موضحةً أنها ستقوم بذلك لاحقا، وذلك لإحكام الصياغة الرسمية، التي ستسلم للأندية.

وبخصوص أحداث مباراة الميرغني، مع ضيفه فريق ود هاشم، بالمرحلة قبل الأخيرة من بطولة الدوري العام، المؤهلة للممتاز، فإن اللجنة قررت استكمال الوقت المتبقي من المباراة (بدءًا من الدقيقة 84).

وأكدت اللجنة أنها نظرت في تقرير مراقب المباراة وحكمها، ووجدت تضاربا، لتستند إلى تقرير الحكم، الذي أشار إلى تصرف حارس ود هاشم مع الجمهور، بعدما صد هجمة للميرغني، ما استثار الجماهير فاقتحمت الملعب، وتوقفت المباراة.

وحينما عاد الوضع إلى طبيعته، بفضل تدخل قوات الأمن، عاد الحكم ليستأنف المباراة، لكنه لم يجد 5 لاعبين من فريق ود هاشم، في الملعب، فاضطر إلى تعليق اللقاء، ورفع تقريرا بذلك.

وبناءً عليه، ستستكمل المباراة يوم 15 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، باستاد حليم/شداد، في العاصمة الخرطوم.

كما قررت اللجنة إعادة مباراة الأهلي عطبرة والهلال كادقلي، التي لُعبت بالدور الأول، وذلك يوم 20 من الشهر الجاري.

وحددت اللجنة يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، لمباراتي الدور قبل النهائي، من بطولة الكأس، بين الهلال وضيفه هلال الأبيض، والأهلي شندي مع ضيفه المريخ.

وتحدد تاريخ 30 من الشهر الجاري، موعدًا لمباراة نهائي كأس السودان.