السودان - بدر الدين بخيت


قاد هلال الأبيض، اليوم السبت، مضيفه الهلال، إلى التعادل الثالث على التوالي، في المباراة المؤجلة من الأسبوع الـ15 بالدوري، والتي انتهت (1-1).

تقدم الهلال بهدف السبق في الدقيقة 4، عن طريق مهاجمه محمد موسى، وأدرك معاذ القوز التعادل للضيوف، في الدقيقة 89.

وأهدت هذه النتيجة صدارة الترتيب للمريخ منفردا، لأول مرة في الدور الثاني، وذلك بعدما ارتفع رصيد الهلال إلى 64 نقطة، في مقابل 66 لغريمه، بينما ارتفع رصيد الأبيض إلى 51 نقطة.

ضغط الهلال مبكرًا بقوة على الضيوف، حتى نجح في التقدم بالدقيقة 4، من كرة مررها أوكرا من وسط الملعب، لمحمد موسى، الذي كسر المصيدة وواجه الحارس أكرم، ليلعب الكرة بذكاء وهدوء في قلب المرمى.

وبرز الهلال بشكل هجومي قوي، خلال معظم فترات الشوط الأول، وبالمقابل، فإن هلال الأبيض عانى من في إغلاق المساحات، والضغط على حامل الكرة.

وكان بإمكان الهلال أن ينهي الشوط الأول متقدما بثلاثية، من تسديدات خطيرة وفرص مؤكدة، حيث تنافس لاعبوه على إضاعة الأهداف.

أما الفرصة الوحيدة الخطيرة، التي لاحت للأبيض، فكانت من الجناح الأيمن، فضل التوم، الذي تلقى تمريرة نصر الدين الشغيل، خلف المدافعين، وانفرد بالحارس يونس، الذي تعامل بثقة وهدوء واستلم الكرة، في الدقيقة 15.

وفي الشوط الثاني، لعب الفريقان بشكل متكافئ ومفتوح، وتدريجيا فرض هلال الأبيض أسلوبه، بفضل تألق لاعب المحور العملاق، نصر الدين الشغيل، الذي ضبط إيقاع الفريق، وتسبب في سيطرته على المباراة، وتهديد مرمى الهلال، حيث تألق الحارس يونس في مواجهة تسديدات لاعبي المنافس.

أما في الدقيقة 59، فقد هدد الأوغندي خميس كيزا مرمى أصحاب الأرض، حين سدد من داخل الصندوق، لكن قدم قلب الدفاع الإيفواري، واترا ديبالا، حولتها إلى ركلة زاوية.

وفي الدقيقة 71، أضاع بشة فرصة هدف مؤكد، من كرة مشتركة مع أوكرا، قبل خروجه، حيث واجه بشة الحارس أكرم، من مسافة قريبة، لكنه سدد كرة ضعيفة بين يديه.

وشهدت الدقيقة 84 حالة طرد للاعبين، محمد موسى من الهلال، والمدافع السنغالي، سليماني سيسيه، بسبب مخالفة من كرة مشتركة بينهما.

وفي الدقائق الحاسمة، تراجعت الحالة البدنية للهلال، فهاجمه الضيوف بضراوة، حتى أدركوا التعادل في الدقيقة 89، من كرة استلمها فيصل موسى بالجانب الأيسر لدفاع الهلال، وعكسها داخل الست ياردات، حيث أخطاء كل من، الحارس يونس، والظهير السمؤال، في تقدير الكرة، فوجدها معاذ القوز، الخالي من المراقبة، ليلعبها في المرمى بهدوء، لتنتهي المباراة (1-1).

/////////////////

استقالة خالد بخيت من تدريب الهلال.. وفارياس يتولى المهمة
استقال خالد بخيت من تدريب الهلال، عقب تعادل الفريق (1-1) مع الهلال الأبيض اليوم السبت، في المباراة المؤجلة من الجولة الـ15 من الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.

وتقدَّم بخيت باستقالته شفاهة، من خلال اتصال هاتفي أجراه مع رئيس مجلس إدارة الهلال الدكتور أشرف سيد أحمد الكاردينال، الذي قبل بها، وأبلغ بقية أعضاء مجلس الإدارة.

على صعيد متصل، استقبل مجلس إدارة الهلال، مساء اليوم السبت، مدربه المرتقب البرازيلي سيرجيو فارياس، لتولي تدريب الفريق خلال ما تبقى من الموسم على أن يساعده محمد الفاتح حجازي.

وكلف مجلس إدارة الهلال عضويه الدكتور حسن علي عيسى، والدكتور أبوكلابيش للاجتماع بالمدرب فارياس في الحادية صباحًا، بحضور وكيل أعماله البرتغالي كارلوس دي سوزا.

///////////////

حي العرب يتقدم نحو المنطقة الدافئة بالدوري السوداني

تقدم حي العرب بورتسودان، خطوة جديدة وكبيرة لتأمين بقاءه بالدوري السوداني، بتحقيقه فوزًا مهمًا اليوم السبت على ضيفه الأمل عطبرة (2-0) بالجولة الـ29 من البطولة.

أحرز هدفي حي العرب، مهاجمه سبت عبيد، بواقع هدف بكل شوط، ليرفع الفريق رصيده لـ30 نقطة متساويًا مع الأمل.

والفوز، هو الثالث للمدرب الجديد فاروق جبرة، ومساعده أحمد السيد.

وفي مباراة أخرى، جرت اليوم السبت بالجولة ذاتها، حقق الشرطة فوزًا كبيرًا على ضيفه الأهلي شندي (3-0)، بمدينة القَضَارِف شرق السودان.

أحرز للشرطة، كل من الدولي الجنوب سوداني ألوك أكيج، ومحمد الجيلي، والغاني مايكل، الذي وصل بأهدافه إلى 9 أهداف.

ورفع الشرطة، رصيده من النقاط إلى 43 نقطة، بينما تجمد الأهلي عطبرة عند 29 نقطة.

وفي شمال السودان، عقد الأهلي شندي موقف الرابطة في منطقة الهبوط المباشر بالفوز عليه (2-0).

أحرز للأهلي شندي، مصعب كردمان، وعمر إبراهيم "عماريه" ليرفع الأهلي رصيده إلى 46 نقطة، بينما تجمد الرابطة في 25 نقطة.