تدين بعثة الأمم المتحدة في السودان أعمال الحرق والنهب التي تُرتكب اللآن من قبل عناصر مسلحة في بلدة أبيي.
وتشير البعثة إلى أن الحفاظ على القانون والنظام مسئولية القوات المسلحة السودانية في المناطق الواقعة تحت سيطرتها.

وتدعو البعثة حكومة السودان إتخاذ ما يلزم لضمان قيام القوات المسلحة السودانية بمسئوليتها وذلك بالتدخل الفوري لوقف هذه الأعمال الإجرامية.